خصص المهرجان دورته الحالية لتكريم عادل امام وجيريمي أيرونز - المجلة
  • العدد الأسبوعي
    للدخول على الPDF يرجى استخدام Google Chrome او Safari

ثقافة

خصص المهرجان دورته الحالية لتكريم عادل امام وجيريمي أيرونز

عادل إمام يتوسط إيزابيل هوبير رئيسة لجنة التحكيم لمهرجان مراكش السينمائي الدولي، والممثلة المغربية ووزيرة الثقافة السابقة ثريا جبران(ا ف ب)
عادل إمام يتوسط إيزابيل هوبير رئيسة لجنة التحكيم لمهرجان مراكش السينمائي الدولي، والممثلة  المغربية ووزيرة الثقافة السابقة ثريا جبران(ا ف ب)
عادل إمام يتوسط إيزابيل هوبير رئيسة لجنة التحكيم لمهرجان مراكش السينمائي الدولي، والممثلة المغربية ووزيرة الثقافة السابقة ثريا جبران(ا ف ب)

استقبل الجمهور عادل امام بعاصفة من التصفيق والهتاف لدى وصوله الى ساحة جامع الفنا يوم السبت وبادل النجم المصري المعحبين اشارات الود والمحبة.
وقال عادل امام في حفل افتتاح المهرجان في كلمة قاطعها الحضور بالتصفيق عدة مرات “أنا جاي من بلد الفن متأصل فيها بطريقة جميلة جدا من أيام الفراعنة أجدادنا العظام.”
وأضاف الفنان الملقب بالزعيم “هذه الدولة العظيمة اللي أعطت ثقافة وفلسفة وفن. والحمد لله أن السينما المصرية هي أم السينما العربية. وأنا بأشكر ادارة مهرجان مراكش أنها بتحتفي بي وبتكرمني. أنا سعيد ان أنا موجود في المغرب”.
بدأ مهرجان مراكش الدولي للفيلم دورته الاولى في عام 2001 وأصبح على مر الاعوام من أهم الاحداث الفنية والثقافية في العالم العربي وأفريقيا.
ويشارك في مسابقة المهرجان هذا العام الفيلم المصري “الفيل الازرق” للمخرج مروان حامد بطولة الفنان كريم عبد العزيز.
وقال كريم عبد العزيز لدى وصوله الى حفل الافتتاح “فرحتنا ما تتوصفش أولا.. أول فيلم مصري يشارك في المسابقة الرسمية لمهرجان مراكش. أكيد فرحة كبيرة جدا لنا كفنانين.. ومهرجان بحجم مهرجان مراكش.. والفرحة الاكبر بتكريم نجمنا وأستاذنا الاستاذ عادل امام طبعا. وأنا شايف أن دا مش تكريم للاستاذ عادل امام فقط دا تكريم للفن المصري كله وللفن العربي”.
كرم مهرجان مراكش هذا العام أيضا النجم الانجليزي جيريمي أيرونز الحاصل على جائزة أوسكار وصاحب أدوار البطولة العديدة في أفلام كبيرة منها “لوليتا” و”القناع الحديدي” و”زوجة الملازم الفرنسي”.

وقال أيرونز لدى وصوله الى قصر المهرجانات في مراكش لحضور حفل الافتتاح “أشعر باطراء بالغ. لم أشعر أبدا أني أستحق التكريم لكنه شعور رائع. سعادتي بالغة وهذه مناسبة طيبة لاعود الى هنا مجددا.”
أصبح مهرجان مراكش أيضا على مدى أعوامه الاربعة عشر نافذة مهمة يطل منها المبدعون الجدد في مجال السينما.
وقال برونو بارد المدير الفني للمهرجان “نستقبل هنا مواهب من العالم كله. لدينا ما يزيد على 25 جنسية ممثلة في المهرجان.. ولدينا أفلام من صربيا وكرواتيا ومصر والمغرب. هنا في مراكش نحاول أن نبرهن على أن الموهبة تختلف عن الشهرة وعلى أن الشهرة الحقيقية تأتي عن طريق الموهبة.
تتولى الممثلة الفرنسية ايزابيل لاوبير رئاسة لجنة تحكيم مهرجان مراكش هذا العام. وتضم اللجنة سينمائيين مرموقين من اسيا وأفريقيا والامريكتين.

وقالت ايزابيل أوبير خلال مؤتمر صحفي”هذه مناسبة أكتشف من خلالها سينما لم أرها سابقا بلادا لم أعتد أن أشاهد أفلامها. أنا لم أر أفلاما من أذربيجان على سبيل المثال ولا من نيوزيلندا. لدينا باقة شديدة التنوع والثراء من الافلام”.
وتستمر الدورة الرابعة عشر للمهرجان الدولي للفيلم في مراكس حتى 13 ديسمبر (كانون الاول) الجاري وخصصت يوم الثلاثاء “9 ديسمبر كانون الاول” للاحتفاء بالسينما اليابانية.

Previous ArticleNext Article
المحرّر الثقافي

يتابع الشأن الثقافي ويرصد الحركة الثقافية في الوطن العربي والعالم. الثقافة عند المحرّر الثقافي ليست معارض وكتبا فقط بل تتعداها الى كل مناحي الحياة.. كل شيء لا يحمل ثقافة لا يصلح أن يكون مادة جديرة بالقراءة أو المتابعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Time limit is exhausted. Please reload CAPTCHA.