يضم المعرض نحو 60 لوحة يسيطر عليها اللونان الأبيض والأسود - المجلة
  • العدد الأسبوعي
    للدخول على الPDF يرجى استخدام Google Chrome او Safari

ثقافة

يضم المعرض نحو 60 لوحة يسيطر عليها اللونان الأبيض والأسود

الفنان أيمن صلاح طاهر
الفنان أيمن صلاح طاهر

يضم معرض «تباين» نحو 60 لوحة تقريبا يسيطر عليها اللونان الأبيض والأسود، كما يلاحظ أيضا ميل الفنان أيمن صلاح طاهر لإحداث نوع من الصخب اللوني، مستفيدا من التباين الشديد بين الأبيض والأسود بدرجاتهما المختلفة والثرية، ولعل هذا الصخب يأتي متناغما مع طرح الفنان لموضوعات تتناول العلاقات الإنسانية، كعلاقة الرجل والمرأة، والصراع من أجل البقاء، والمشاعر الثائرة، وغيرها من الموضوعات والقضايا شديدة الحبكة الدرامية والفنية، تصور قدرات مبدع حقيقي ينتمي لمدرسة تمزج بشكل كبير بين تكنيكات التصوير الفوتوغرافي وبين أدوات وأساليب التصوير الزيتي باستخدام تقنيات الأبيض والأسود التي تغوص في التفاصيل الدقيقة لتصنع رؤية تجريدية في نهاية الأمر، فأتت أعماله تجسيدا للحركة الإنسانية، ولكن في قوالب موسيقية تصويرية راقصة وصاخبة ومتفردة.

يشار إلى أن الفنان أيمن صلاح طاهر هو ابن الفنان التشكيلي الراحل صلاح طاهر أحد رواد الفن التشكيلي المصري ومن أبرز وأهم الأسماء الخالدة في سجله الريادي، وللفنان أيمن طاهر كثير من المعارض الفردية على المستوى المحلي والدولي بأكبر وأشهر المتاحف وقاعات العرض في العالم، كما يعرف عن الفنان موهبته المتميزة في مجال التصوير الفوتوغرافي نظرا لمجال عمله المتخصص في مجال الغطس تحت الماء، وهو ما جعله عاشقا مولعا بهذا الفن لينقل للمتلقي مشاهد ساحرة وخلابة للحياة تحت الماء، هذا العشق الذي لازمه وظل متأثرا به حتى في مجال التصوير الزيتي، فتشعر وكأن شخوصه أقرب في شكلها وإيقاعها بالكائنات تحت الماء.

وقد نال الفنان كثيرا من الجوائز عن أعماله، بالإضافة إلى الجوائز التي حصل عليها عن كتبه المصورة، مثل كتاب «التاريخ» الذي فاز بجائزة إيطالية عام 1997 كأحسن كتاب مصور لعام 1996

من اهم اللوحات المعروضة للفنان أيمن طاهر
من اهم اللوحات المعروضة للفنان أيمن طاهر

_I4F7920

_I4F7922

_I4F7925

_I4F7929

_I4F7930

_I4F7931

Previous ArticleNext Article
المحرّر الثقافي
يتابع الشأن الثقافي ويرصد الحركة الثقافية في الوطن العربي والعالم. الثقافة عند المحرّر الثقافي ليست معارض وكتبا فقط بل تتعداها الى كل مناحي الحياة.. كل شيء لا يحمل ثقافة لا يصلح أن يكون مادة جديرة بالقراءة أو المتابعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Time limit is exhausted. Please reload CAPTCHA.