بعد تدشين موقعها الجديد.. «المجلة» تطلق خدمة صوتية ومرئية للأخبار والتقارير والحوارات من قلب الحدث

لقطة من تقرير خاص للمجلة من اسطنبول

لقطة من تقرير خاص للمجلة من اسطنبول

لندن – (المجلة)

في إطار سعيها إلى توسيع الخدمات الإلكترونية المقدمة للقراء، واستجابة للتحديات التقنية الحديثة ومتطلبات العصر، أطلقت «المجلة» خدمة بث الأحداث والتقارير والحوارات بالصوت والصورة من قلب الحدث. ويمكنك من خلال هذه الخدمة مشاهدة أهم الأحداث والتقارير والتحليلات، وأبرز الحوارات، أو الاستماع إليها. وكذلك عرض الآراء والمدونات بالفيديو وبالصوت فقط. ويمكنك الاستفادة من هذه الخدمة إذا لم يكن لديك الوقت الكافي لتصفح الموقع وقراءة ما يحتوي عليه من موضوعات شتى.
وكانت «المجلة»، دشنت موقعها الجديد على الإنترنت ظهر الخميس 14 يوليو (تموز) الحالي، وقد تم تصميم الموقع وتطويره وفق التقنيات العالمية. وقد تمت إعادة هيكلة جميع الأقسام في موقع المجلة، وتصنيفها وتبويبها؛ لتسهيل عملية تصفح الموقع، إضافة إلى استحداث خدمات جديدة لجعل الموقع أكثر تفاعلا مع زائريه، من أبرزها خدمة «المجلة مباشر» والتقارير والتحقيقات، والحوارات المصورة بالصوت والصورة، ونقل آخر وأهم التغريدات العالمية المؤثرة، والتفاعل معها عبر الموقع، إضافة إلى أقسام وأبواب مبتكرة.

وقد صدرت «المجلة» في أول فبراير (شباط) عام 1980، محدثة ثورة في الإعلام العربي آنذاك. وعبر 36 سنة، تواصل «المجلة»، مسيرة التقدم والتطوير باستخدامها التكنولوجيا الحديثة، والاستجابة للتحديات الجديدة، وإحداث التغيرات اللازمة لتطوير محتواها وتغطيتها. ويظل الهدف التحريري والإنتاجي للمجلة تقديم مطبوعة ورقية وإلكترونية قيّمة للقراء، تثير المناقشات، وتقدم لهم أعمق التحقيقات والتقارير الحصرية، وأدق التحليلات، وأبرز التعليقات وأكثرها واقعية وتميزا. ولقد باتت «المجلة»، التي تصدر بالعربية والإنجليزية والفارسية، مؤهلة لمواجهة تحديات الإعلام الإلكتروني الحديث.
ندعوك عزيزي القارئ لمتابعتنا على موقعنا هذا، كما نرحب دائمًا بآرائك وتعليقاتك، أو الاتصال بنا إذا رغبت في التواصل معنا.


اشترك في النقاش