• العدد الأسبوعي
    للدخول على الPDF يرجى استخدام Google Chrome او Safari

فنون

فيلم «لا لا لاند»… سحر الموسيقى والألوان على خلفية رومانسية

مشاهد من الفيلم

يذكرك بأعمال السبعينات الحالمة

مشاهد من الفيلم
مشاهد من الفيلم

القاهرة: علاء حجازي

فيلم «la la land»، رومانسي موسيقي كوميدي – درامي استعراضي، من تأليف وإخراج داميان تشازل. والعمل بطولة رايان غوسلينغ، وإيما ستون، إضافة إلى جي كي سيمونز، وروزماري ديويت. تدور أحداث القصة حول شاب موسيقي «سيباستيان ويلدر» عازف على بيانو لموسيقى الجاز بشكل مذهل وموهوب، وممثلة طموحة، وهي النجمة إيما ستون (ميا دولان)، ويقعان في الحب في مدينة لوس أنجليس.

ثم تحكي تفاصيل الفيلم عن رحلة معاناتها في تحقيق حلمها بأن تصبح ممثلة مشهورة، وذهابها لاختبارات أداء الممثلين، وكل مرة تفشل فيها، وهو أيضًا كذلك، ويفشل في عمله، لحبه عزف البيانو وموهبته في عزفه ولا يجد من يقدر فنه. وتتوالى الأحداث ما بين صعود لنجمه وانضمامه لفرقة موسيقية وتحقيقه نجاحا كبيرا، ولكنها تفشل في تحقيق النجاح ذاته إلى أن تأتيها فرصة وتنجح فيها، ولكنهما يفترقان ليحقق كل واحد منهما الصعود الفني.

وبعد 5 سنوات يجتمعان في مطعم وملهى موسيقي، وهو صاحبه، ويعزف على البيانو، ويكون مع ميا دولان زوجها، فيراها، فيعزف لها مقطوعة موسيقية عذبة فيها من الحنان والاحتراف والإبداع الموسيقي الراقي، فتلتهب مشاعرها وترجع بالذكريات وتعيش قصة من وحي خيالها، مفادها «أنني لو كنت بقيت معك لنجحنا معًا وأحب بعضنا بعضا بجنون ورزقنا بالأطفال»، ولكنّها تصحو في النهاية على انتهاء عزفه وابتسامته لها بأن الميعاد قد فات.

مشاهد من الفيلم
مشاهد من الفيلم

تم عرض الفيلم لأول مرة في مهرجان البندقية السينمائي، قبل أن يبدأ عرضه في الولايات المتحدة الشهر الماضي.
يذكرك الفيلم بأعمال السبعينات الجميلة، أو عندما كانت سمة أفلام هوليوود الغنائية، وأخذتها منهم الأفلام البوليوودية، تجد فيه من الروح والدراما ما تستنشق منه رائحة تلك الفترة من قصة وسيناريو وأداء ورقصات وتصميم الرقصات وأزياء الممثلين؛ فنجد النجمة إيما ستون أتقنت الغناء وأجادت الرقص بنعومة واحترافية رقص الكلاسيكيات ووقع وضرب الأقدام على الأرض والمسرح، فهو فيلم يطير عقلك، وتهفو روحك وتسمو بسماع موسيقى «البيانو» وسماع عزف الآلات الأوبرالية، وهي تشدو باللحن الجميل الهادئ الرومانسي.

وفيما يتعلق بأداء الممثل والنجم رايان غوسلينغ «سيباستيان ويلدر» عازف بيانو الجاز، فهو يتميز بالثقة والهدوء المتمكن والممسك بجوانب الشخصية من تعابير الوجه، ورومانسية المشاعر ورهافة الإحساس بالموسيقى، وأيضًا رشاقته وإتقانه وسرعته وخفة حركة جسده بشعور بالموسيقى والرقصات. أما النجمة إيما ستون فنجدها مميزة في مكياجها واتساقه مع الشخصية ولون بشرتها وقصّة شعرها السبعينية، وروحها وحداثتها؛ فأداء البطلة لم يختلف عن أداء «رايان» بل تعدّاه في انسيابية وسهولة كأنك تجد مارلين مونرو، شاعرة بجوانب الشخصية متمكنة منها وبالموسيقى وسحرها.

7 جوائز

حصل فيلم «لالا لاند» على 7 جوائز، وهي جائزة أفضل فيلم في فئة الفيلم الموسيقي أو الكوميدي، ونال مخرجه «دَميان تشازل» جائزتي أفضل إخراج وأفضل سيناريو أصلي، كما حصد ممثلا الفيلم الرئيسيان «إيما ستون» و«رايان غوزلينغ» جائزتي أفضل ممثلة وممثل في فيلم كوميدي أو موسيقي، كما حصل مؤلف موسيقى الفيلم «جاستن هواتز» على جائزة أفضل موسيقى تصويرية.

كلمات من أغاني «لا لا لاند»

مشاهد من الفيلم
مشاهد من الفيلم

من بين أغاني الفيلم أغنية «مدينة النجوم»… وتقول كلماتها:
مدينة النجوم هل تلمعين فقط في عيني؟
مدينة النجوم لم تلمعي بوضوح تام.
وأيضًا أغنية عازفة على المسرح، تقول:
لا أعلم لم أستمر في تحريك جسدي…
لا أعلم إذا كان هذا صحيحًا أم خطأ…
لا أعلم إذا كان هناك إيقاع يسيطر على جسدي…
ولكني أعلم فقط أنني أشعر شعورا جيدا الليلة…
لا أعلم ما اسمك لكنني أحبه…
كنت أفكر في أشياء أود تجربتها…
وأخيرًا أغنية أداء اختبار التمثيل، وتقول:
عمتي كانت تقيم في باريس…
أتذكر أنها كانت تأتي وتخبرنا قصصًا كثيرة…
وأتذكر منها أنها قفزت في النهر مرة حافية القدمين…
كانت تبتسم… وقفزت من دون النظر…
لقد هبطت في نهر الصين…
المياه كانت مجمدة… وأمضت شهرًا في العطس…
ولكنها قالت إنها ستفعل ذلك مجددًا.

Previous ArticleNext Article
المجلة
مجلة المجلة هي واحدة من أعرق المجلات السياسية في الشرق الأوسط. تصدر شهريا بالعربية والإنجليزية والفارسية من لندن. ومنذ صدور طبعتها الأولى في عام 1980، أُعتبرت المجلة ﺇحدى المجلات الدولية الرائدة في الشئون السياسية في العالم العربي. وكجزء من مطبوعات الشركة السعودية للأبحاث والنشر، نحرص على الحفاظ على اسمنا والارتقاء بمستوانا من خلال تزويد قرائنا بأدق التحليلات الصحافية وأكثرها موضوعية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Time limit is exhausted. Please reload CAPTCHA.