نصائح أستاذ الجلدية في كلية الطب بجامعة هارفارد لمعالجة جفاف البشرة والحفاظ على ترطيبها - المجلة
  • العدد الأسبوعي
    للدخول على الPDF يرجى استخدام Google Chrome او Safari

صحة

نصائح أستاذ الجلدية في كلية الطب بجامعة هارفارد لمعالجة جفاف البشرة والحفاظ على ترطيبها

PurelyPrimalSkincare-Review

هارفرد- «المجلة»

صنعت كثير من المنتجات لامتصاص الماء في البشرة أو لمنعه من التبخر أو كليهما. إذا نشأت على مشاهدة أفلام دوريس داي، ربما افترضت أنها حصلت على نوع سري من علاجات البشرة غير المتاحة للعامة. ولكن كما كشفت دوريس في سيرتها الذاتية، كان الفازلين (هلام البترول) هو السر وراء بقاء بشرتها ناعمة ولينة.

تغيرت الأمور كثيرا في الأعوام الخمسين الماضية. لا يزال الفازلين مستحضرا رائجا، ولكن يوجد إلى جواره سلسلة ممتدة من أحدث مستحضرات ترطيب البشرة، تحتوي أغلبها على قائمة مذهلة من المكونات المدونة على العبوات. ولكن بعض منها مخصص إما لإضافة مرطب إلى البشرة أو الحفاظ على ترطيبها. وكثير منها يؤدي الوظيفتين.

يقول الدكتور كينيث أرندت، أستاذ الجلدية في كلية الطب بجامعة هارفارد، ومحرر تقرير الصحة الخاص عن العناية بالبشرة وإصلاحها في إصدارات هارفارد الصحية: «تشبه مستحضرات ترطيب البشرة وضع حاجز بين بشرتك والجو البارد والجاف».

ما الذي يجب أن تبحث عنه في مستحضر الترطيب؟

تحتوي مستحضرات ترطيب البشرة عامة على ثلاثة أنواع من المكونات:

مواد ماصة للرطوبة
تعمل تلك المكونات على امتصاص البشرة للماء. من تلك المواد لاكتات الأمونيوم والسيراميد والجلسرين وحمض الهيالورونيك وليسيثين واليوريا. أحيانا ما توصف نسبة 12 في المائة من لاكتات الأمونيوم للأشخاص المصابين بالسماك، وهي حالة طبية تعاني فيها البشرة من جفاف وتقشر بالغ، ولكنه أيضًا متاح دون استشارة الطبيب.

مرطبات عازلة
وهي مواد مثل هلام البترول والبدائل المصنعة من النبات (مزيج من الزيوت والشمع) والسيليكون واللانولين (وهي مادة شمعية تفرزها غدد الغنم) ومجموعة متنوعة من الزيوت التي تعمل حرفيًا على سد أو تكوين حاجز على سطح البشرة لمنع الرطوبة من التبخر. وتحتوي أكثر المستحضرات فاعلية على مائة في المائة من الدهون مثل الزيوت النباتية. في الواقع، تستخدم الزيوت النباتية كمرطبات على مدار الزمن. وإذا كنت تحب ملمسها ورائحتها، يمكن أن تجدها بديلاً اقتصاديًا للكريمات والمستحضرات التجارية.

مستحضرات مرطبة للبشرة
تحتوي تلك المنتجات على زيت وماء ومستحلب لمنع المادتين من الانفصال. وهي مرطبات عازلة بالضرورة حيث تمنع الرطوبة من التبخر، ولكنها أخف وأسهل في الاستخدام من الفازلين أو الزيت. يحتوي كثير من مستحضرات الترطيب التجارية على كل من مادة مرطبة ومادة ماصة للرطوبة.

وأخيرًا.. يعتمد اختيار نوع مستحضر الترطيب الأفضل لك على عدة أمور: حالة البشرة واختياراتك الشخصية وميزانيتك. وإذا وجدت مستحضر أو كريم مناسب لك ولكنه باهظ الثمن، فانظر في مكوناته، فقد تتمكن من البحث عن «مستحضر منزلي» شبيه أو مستحضر عام بثمن أقل.ومستحضرات الترطيب ليست الوسيلة الوحيدة لمنع إصابة البشرة بالجفاف. يمكنك أيضًا الاستفادة من النصائح التالية:

– استخدم جهاز ترطيب واضبطه على نحو 60 في المائة، وهي نسبة كافية لتجديد الطبقة العليا من البشرة.
– اجعل مدة الاستحمام قصيرة. حدد مدة الاستحمام من 5 إلى 10 دقائق يوميًا. استخدم مياه فاترة بدلاً من الساخنة التي يمكن أن تزيل الزيوت الطبيعية.
– ابتعد عن أنواع الصابون القوية. فكر في استخدام المنظفات الخالية من الصابون وتجنب مزيلات العرق أو الصابون ذي الرائحة أو المنتجات التي تحتوي على كحول.
– استخدم أدوات خفيفة الملمس. تجنب فرشاة الفرك واللوف الذي يمكن أن يضر ببشرتك. ولا تفرك البشرة بالمنشفة، ولكن ربت عليها أو امسحها بلطف.
– امتنع عن خدش البشرة. خفف شعورك بالحكة باستخدام كمادة أو ضمادة باردة.

Previous ArticleNext Article
المجلة
مجلة المجلة هي واحدة من أعرق المجلات السياسية في الشرق الأوسط. تصدر شهريا بالعربية والإنجليزية والفارسية من لندن. ومنذ صدور طبعتها الأولى في عام 1980، أُعتبرت المجلة ﺇحدى المجلات الدولية الرائدة في الشئون السياسية في العالم العربي. وكجزء من مطبوعات الشركة السعودية للأبحاث والنشر، نحرص على الحفاظ على اسمنا والارتقاء بمستوانا من خلال تزويد قرائنا بأدق التحليلات الصحافية وأكثرها موضوعية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Time limit is exhausted. Please reload CAPTCHA.