• العدد الأسبوعي
    للدخول على الPDF يرجى استخدام Google Chrome او Safari
مباشر

ميركل تؤكد الاهتمام بتوثيق العلاقات الألمانية – التركية

Generated by  IJG JPEG Library
المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل تتكلم عن العلاقات الألمانية - التركية في البرلمان الألماني في برلين (غيتي)
المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل تتكلم عن العلاقات الألمانية – التركية في البرلمان الألماني في برلين (غيتي)

برلين: «المجلة»

أكدت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل قوة الاهتمام بتوثيق العلاقات الألمانية – التركية على الرغم من «الاختلافات الخطيرة والعميقة في الآراء» حاليا.
وقالت ميركل اليوم الخميس في بيان حكومي بالبرلمان الألماني (بوندستاج): «مصلحتنا الخارجية والجيوسياسية لا يمكن أن تكون هي الابتعاد عن تركيا».
ولكنها أشارت إلى أن الخلاف يتعلق بأمور أساسية مثل حرية الصحافة والتعبير والتجمع في تركيا، وقالت: «تطرح الحكومة الاتحادية بأكملها كل ذلك في كل مباحثاتها دائما».

وتطرقت ميركل أيضا أمام البرلمان إلى عقد الرئيس التركي رجب طيب إردوغان وغيره من أعضاء الحكومة التركية مقارنة بين سياسة ألمانيا حاليا وممارسات الحكم النازي، وقالت إن ذلك «في غير محله» لدرجة أنه لا يتعين على المرء التعليق عليه في الواقع، مؤكدة أن الربط بين الجرائم ضد الإنسانية التي قامت بها النازية «ليس مسموحا به على أي حال مطلقا».

ووفقا لوكالة الأنباء الألمانية، شددت المستشارة على ضرورة وقف مثل هذه المقارنات، حتى وسط الصراع حول الاستفتاء على التعديل الدستوري بتركيا الذي يدخل النظام الرئاسي وهو من شأنه تقوية موقف إردوغان.
ووصفت ميركل هذا التعديل بأنه «أكثر من صعب»، لافتة إلى أن ظهور ساسة أتراك في ألمانيا في فعاليات ترويجية انتخابية يعد أمرا ممكنا، طالما تم الإعلان عن هذه الفعاليات وتمت الموافقة عليها.

يذكر أن مدنا ألمانية كثيرة قررت إلغاء فعاليات كان من المخطط أن يشارك فيها وزراء أتراك مؤخرا لحشد الدعم للاستفتاء على التعديل الدستوري في تركيا.
واتهم الرئيس التركي رجب طيب إدروغان ألمانيا بانتهاج «ممارسات نازية» على خلفية حظر مثل هذه الفعاليات.
وناشدت المستشارة الألمانية الأشخاص ذوي الأصول التركية الذين يعيشون في ألمانيا عدم نقل الصراعات التركية الداخلية إلى جمهورية ألمانيا الاتحادية.
وقالت ميركل اليوم في البيان الحكومي إن الأتراك الذين يحملون الجنسية التركية أو الذين يعيشون في ألمانيا منذ فترة طويلة يعدون جزءا من ألمانيا ويسهمون في الرخاء والتعايش سويا داخلها.

وتابعت قائلة: «نعتزم فعل كل شيء كي لا يتم نقل أي صراعات تركية داخلية إلى هذا التعايش».
وأضافت ميركل موجهة حديثها للأشخاص ذوي الأصول التركية في ألمانيا قائلة: «دعونا نواصل تحفيز طريقتنا في العيش سويا، بل ونواصل تحسينها أيضا، حيثما كان ذلك ممكنا».

Previous ArticleNext Article
المجلة
مجلة المجلة هي واحدة من أعرق المجلات السياسية في الشرق الأوسط. تصدر شهريا بالعربية والإنجليزية والفارسية من لندن. ومنذ صدور طبعتها الأولى في عام 1980، أُعتبرت المجلة ﺇحدى المجلات الدولية الرائدة في الشئون السياسية في العالم العربي. وكجزء من مطبوعات الشركة السعودية للأبحاث والنشر، نحرص على الحفاظ على اسمنا والارتقاء بمستوانا من خلال تزويد قرائنا بأدق التحليلات الصحافية وأكثرها موضوعية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Time limit is exhausted. Please reload CAPTCHA.