رئيس لجنة العلاقات الخارجية في الكونغرس: دور مهم للسعودية والتحالف الإسلامي في محاربة «داعش» وردع نفوذ إيران باليمن - المجلة
  • العدد الأسبوعي
    للدخول على الPDF يرجى استخدام Google Chrome او Safari

أخبار

رئيس لجنة العلاقات الخارجية في الكونغرس: دور مهم للسعودية والتحالف الإسلامي في محاربة «داعش» وردع نفوذ إيران باليمن

إد رويس
إد رويس
إد رويس

واشنطن – (خاص للمجلة)

أشاد رئيس لجنة العلاقات الخارجية في الكونغرس الأميركي إد رويس بالجهود السعودية في محاربة الإرهاب. وقال في تعليقه في سجل الكونغرس اليوم الخميس «مثلما أوضح اللواء أحمد عسيري المتحدث باسم قوات التحالف العسكري مؤخرا أن العلاقة بين الولايات المتحدة والسعودية ضرورية لمحاربة الإرهاب».
نحن نتفق معه في ضرورة تجاوب واشنطن والرياض في حربهما ضد الإرهاب والانتباه إلى التهديد الخطير من جماعات التطرف والمنظمات الإرهابية الأخرى مثل «داعش» والانتباه كذلك من رسائل التطرف الديني العنيفة التي تنبثق من بعض أجزاء الشرق الأوسط.
وأضاف رويس أن دعم اللواء عسيري لهذا التعاون وتبادل المعلومات الاستخباراتية هو إدراك واضح بأن مواجهة هذه التحديات لا تقتصر على ساحة المعركة وحدها. والولايات المتحدة نقدر الجهود السعودية لمنع تدفق التمويل للإرهابيين الذي يضعف من قدرات جماعات التطرف على إلحاق الأذى بالأبرياء حول العالم. وأكد رويس في تعليقه بسجل الكونغرس أن واشنطن تلحظ بحماس جهود المملكة السعودية في مواجهة رسائل التطرف العنيف الذي يجذب الشباب إلى قبضة هذه الجماعات الفظيعة، ونحيي كذلك الجهود التي تبذلها المملكة في إصلاح وإعادة تأهيل الإرهابيين المدانين.
وقال عضو الكونغرس المخضرم ورئيس لجنة العلاقات الخارجية بالبرلمان الأميركي إد رويس «يلعب التحالف الإسلامي ضد الإرهاب والذي تقوده السعودية دورا مهما في محاربة داعش وردع أنشطة إيران المزعزعة للاستقرار في المنطقة. وهذا ذو صلة قوية بما يحدث في اليمن, حيث عانت السعودية من خسائر عسكرية وبشرية كبيرة بسبب تلكم الأنشطة. ولا بد من القضاء على النفوذ الإيراني في اليمن, وتعجيل المساعدات الإنسانية لليمنيين الذين يعانون إثر هذا النزاع، والعمل على وضع إطار سياسي متماسك وطويل الأجل يمكن من خلاله أن يمضي اليمن قدما».

Previous ArticleNext Article
المجلة
مجلة المجلة هي واحدة من أعرق المجلات السياسية في الشرق الأوسط. تصدر شهريا بالعربية والإنجليزية والفارسية من لندن. ومنذ صدور طبعتها الأولى في عام 1980، أُعتبرت المجلة ﺇحدى المجلات الدولية الرائدة في الشئون السياسية في العالم العربي. وكجزء من مطبوعات الشركة السعودية للأبحاث والنشر، نحرص على الحفاظ على اسمنا والارتقاء بمستوانا من خلال تزويد قرائنا بأدق التحليلات الصحافية وأكثرها موضوعية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Time limit is exhausted. Please reload CAPTCHA.