• العدد الأسبوعي
    للدخول على الPDF يرجى استخدام Google Chrome او Safari
ثقافة

500 ألف عنوان في الدورة 27 لمعرض أبوظبي الدولي للكتاب

معرض أبوظبي الدولي للكتاب
معرض أبوظبي الدولي للكتاب
معرض أبوظبي الدولي للكتاب

أبوظبي: «المجلة»

قالت هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة إن الدورة السابعة والعشرين لمعرض أبوظبي الدولي للكتاب ستقام هذا العام تحت شعار «وأنت الكتاب»، بمشاركة 1320 عارضاً من أكثر من 60 دولة عربية وأجنبية.

وقال سيف سعيد غباش، المدير العام لهيئة أبوظبي للسياحة والثقافة المنظمة للمعرض في مؤتمر صحافي اليوم الاثنين «المساحات المحجوزة في المعرض حققت زيادة بعدد إجمالي للعارضين بلغ 1320 عارضاً، وبزيادة قدرها 60 عارضاً عن السنة الماضية يمثلون 65 دولة من حول العالم، وبما يزيد على 500 ألف عنوان من أكثر من 30 لغة وبرنامجاً يضم أكثر من 800 جلسة حوارية وندوة وورشة عمل خلال دورة العام الجاري».

ويقام المعرض هذا العام في الفترة من 26 أبريل (نيسان) إلى الثاني من مايو (أيار) في مركز أبوظبي الوطني للمعارض.

ووفقاً لوكالة «رويترز» الإخبارية، فقد اختارت إدارة المعرض الفيلسوف محيي الدين بن عربي «الشخصية المحورية» لدورة هذا العام، وتستعرض في هذا الإطار مسيرته وإسهاماته الفكرية، كما تقيم أمسيات من أشعاره.

ويستضيف المعرض الفنانة التونسية غالية بن علي، للحديث عن تجربتها في تقديم أشعار ابن عربي في ندوة بعنوان «أدين بدين الحب».

كما اختارت إدارة المعرض الصين ضيف شرف الدورة السابعة والعشرين. وتشارك إلى جانب الكتب ببرنامج فني وترفيهي وتعليمي كبير للتعريف بمختلف مناحي الثقافة الصينية.

وقال مدير الفعاليات الدولية، رئيس مركز النشر باللغات ممثل الصين في المعرض «شيا كوان أو»: «نتشرف باختيارنا ضيف شرف لمعرض أبوظبي الدولي للكتاب 2017. جهزنا الكثير من الفعاليات تحت شعار (اقرأ الصين)، بالإضافة لجانب موسيقي وفني، ونأمل أن يساعد شركاؤنا في الإمارات للتعريف بثقافة الصين».

وأضاف: «جلبنا نحو 6 آلاف عنوان باللغات العربية والإنجليزية والصينية، إضافة لنحو 4 آلاف كتاب في نسخ أصلية، وسنقدم أكثر من 50 فعالية ثقافية، وجلبنا كذلك بعض أبرز مشاهير الكُتّاب الصينيين».

واستقبل معرض أبوظبي الدولي للكتاب في دورته السابقة أكثر من 270 ألف زائر.

Previous ArticleNext Article
المجلة
مجلة المجلة هي واحدة من أعرق المجلات السياسية في الشرق الأوسط. تصدر شهريا بالعربية والإنجليزية والفارسية من لندن. ومنذ صدور طبعتها الأولى في عام 1980، أُعتبرت المجلة ﺇحدى المجلات الدولية الرائدة في الشئون السياسية في العالم العربي. وكجزء من مطبوعات الشركة السعودية للأبحاث والنشر، نحرص على الحفاظ على اسمنا والارتقاء بمستوانا من خلال تزويد قرائنا بأدق التحليلات الصحافية وأكثرها موضوعية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Time limit is exhausted. Please reload CAPTCHA.