روسيا ترجح مقتل البغدادي في إحدى غاراتها على الرقة السورية - المجلة
  • العدد الأسبوعي
    للدخول على الPDF يرجى استخدام Google Chrome او Safari

أخبار

روسيا ترجح مقتل البغدادي في إحدى غاراتها على الرقة السورية

موسكو: «المجلة»

رجحت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الجمعة، القضاء على أبو بكر البغدادي، إثر ضربة جوية من قبل القوات الجوية الروسية في 28 مايو (أيار)، وأنه يتم التحقق من المعلومات الأولية.

ووفقا لوكالة (د.ب.أ) الإخبارية، فقد جاء في بيان الوزارة: «حسب المعلومات التي يجري التحقق منها عبر مختلف القنوات، كان أبو بكر البغدادي حاضرا أيضا في الاجتماع الذي أغار عليه الطيران الروسي، وتم القضاء عليه».

وذكرت الوزارة في بيانها أن الغارة كانت على اجتماع لكبار المسؤولين في التنظيم، والذي عقد للتخطيط لخروج المقاتلين من المدينة، وقد أسفرت الغارة عن مقتل عدد من كبار المسؤولين و330 إرهابيا.

وأوضحت وزارة الدفاع في بيان، أن الغارة تم توجيها ليلة 28 مايو الماضي، إلى مركز قيادة تابع للتنظيم، انعقد فيه آنذاك اجتماع لقياديين «داعشيين» لبحث مسارات خروج الإرهابيين من الرقة عبر ما يعرف بـ«الممر الجنوبي».

وتابعت الوزارة: «حسب معلومات نتأكد من صحتها عبر مختلف القنوات، كان زعيم (داعش) إبراهيم أبو بكر البغدادي أيضا حاضرا في الاجتماع، وتم القضاء عليه جراء الغارة».

وجاء في بيان وزارة الدفاع أن الغارة نفذتها طائرات من طرازي «سو – 35» و«سو – 34» في الضواحي الجنوبية للرقة. وتم إبلاغ الجانب الأميركي مسبقا بتوجيهها.

وأفاد البيان بأنه حسب المعلومات المتوفرة، أسفرت الغارة عن تصفية نحو 30 قياديا ميدانيا في التنظيم الإرهابي، إضافة إلى نحو 300 مسلح من حراس هؤلاء القياديين.

ومن بين القتلى، حسب معلومات وزارة الدفاع: «أمير الرقة أبو الحاج المصري»، والأمير إبراهيم النايف الحاج، الذي كان يسيطر على المنطقة الممتدة بين الرقة ومدينة السخنة، ورئيس جهاز الأمن التابع لـ«داعش» سليمان الشواخ.

Previous ArticleNext Article
المجلة
مجلة المجلة هي واحدة من أعرق المجلات السياسية في الشرق الأوسط. تصدر شهريا بالعربية والإنجليزية والفارسية من لندن. ومنذ صدور طبعتها الأولى في عام 1980، أُعتبرت المجلة ﺇحدى المجلات الدولية الرائدة في الشئون السياسية في العالم العربي. وكجزء من مطبوعات الشركة السعودية للأبحاث والنشر، نحرص على الحفاظ على اسمنا والارتقاء بمستوانا من خلال تزويد قرائنا بأدق التحليلات الصحافية وأكثرها موضوعية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Time limit is exhausted. Please reload CAPTCHA.