باسكال مشعلاني: سعيدة بنجاح ألبومي الجديد... وانتظر بطولة فيلم كوميدي - المجلة
  • العدد الأسبوعي
    للدخول على الPDF يرجى استخدام Google Chrome او Safari

فنون

باسكال مشعلاني: سعيدة بنجاح ألبومي الجديد… وانتظر بطولة فيلم كوميدي

عادت للفن بعد غياب عامين وتؤكد لجمهورها العريض لن أختفي مجدداً

* أستعد لحفلات غنائية في المغرب ومصر في أغسطس ومهرجانات في لبنان بأكتوبر المقبل

باتت النجومية متاحة للجميع، لكن ضمان استمراريتها هو المعضلة. النجمة باسكال مشعلاني ورغم ابتعادها عن الساحة الفنية لفترات طويلة بسبب انشغالها بتربية ابنها الوحيد إيلي، ورغم غيابها عن الحفلات وقلة إطلالاتها الإعلامية، فإنها استطاعت الحفاظ على اسمها رغم كثرة الفنانين على الساحة.
اليوم تعود باسكال مشعلاني بعد عامين من صدور ألبومها الأخير، وهو «حبي مش حكي». ويضم الألبوم الجديد 9 أعمال غنائية تتنوع بين الألوان الطربية واللبنانية والمصرية والشعبية، تعاونت فيه مع أبرز شعراء وملحني العالم العربي، ومن بينهم زوجها الموسيقار ملحم أبو شديد الذي قام بتلحين معظم أغاني الألبوم، وأغنية «علالله تعود» للفنان الراحل وديع الصافي بتوزيع جديد.
الألبوم من إنتاج باسكال مشعلاني، واختارت التنويع في الألبوم من حيث اللهجات والألوان الغنائية، لكي تضمن لنفسها عودة ناجحة ومثيرة للجدل تعوّضها عن غيابها المتكرر الذي يجعل جمهورها متعطشًا لسماع صوتها وانتظار أغانيها.
أما أغنيات الألبوم التسعة فهي: «حبي مش حكي»، «صعب علي»، «سبع رجالة»، «ما بتفرق معي»، «ما كنا ارتحنا»، «باي باي»، «راح موت لا شوفك»، «مالو حبيبي»، وأغنية الراحل وديع الصافي «علالله تعود» بتوزيع جديد.
باسكال مشعلاني تكشف لـ«المجلة» سر اختفاءاتها الدائمة وتخبرنا عن ألبومها الأخير.

* أخبرينا في البداية عن الألبوم؟

– أولاً أنا سعيدة جدًا لنجاح الألبوم في مدة قصيرة حاولت التنويع فيها بالمواضيع وعدم التكرار وأن لا تكون أغنية شبيهة للأخرى من حيث الموضوع واللحن والتوزيع، وذلك يتطلب جهداً كبيراً فمن يستمع للألبوم يفهم ذلك أو بالأحرى من يفهم بالفن يقدر المجهود الذي بُذل من أجل ذلك، والتنويع شيء مهم لإرضاء الجميع. حتى إنني حذفت 5 أغانٍ كان من المقرر صدورها وذلك هربًا من الملل ولجعل المستمع مستمتعاً بالتنوع. واليوم أنا في حال ضياع لكثرة الأغاني المعروضة علي.

* هل تُحضّرين لتصوير أغنية أخرى من الألبوم بعد تصويرك لأغنية «حبي مش حكي»؟

– طبعًا سأصور أغنية بعد نحو شهر ليأخد الكليب الأول حقه وأيضًا لنرى أي أغنية سيحبها الجمهور أكثر.

* لماذا اخترتِ مخرجًا تركيًا للكليب؟

– أعجبتني طريقة إخراجه للصورة تواصلت معه واتفقنا وصورنا أول كليب «حبي مش حكي»، وسوف نصور بعد فترة الكليب الجديد.

* لماذا يطول غيابك هل هذا مقصود لجعل جمهورك دائم السؤال عنكِ؟

– (تضحك)… صحيح، ولكن هذه المرة (راجعة) ولن أختفي مجددًا. في البداية كانت هناك ظروف ولكن اليوم انتهت. صحيح أن فترة غيابي تخطت السنتين ولكن فعلاً الألبوم استغرق سنتين من العمل والتعب، ولكن الحمد لله في مدة قصيرة حقق نجاحًا رائعًا.

* ما جدول حفلاتك لصيف 2017؟

– بدأت العودة إلى ساحة المهرجانات وهناك لائحة من الحفلات، فهناك حفل في المغرب وشرم الشيخ في شهر أغسطس، ومهرجانات في لبنان في شهر أكتوبر، فضلاً عن إطلالتي في برامج تلفزيونية عدة على محطات أرضية وفضائية وطبعًا سأختار الأنسب.

* ما رأيك في مشاركة نجوم الفن في لجان تحكيم برامج الهواة؟ وهل عرض عليكِ المشاركة في إحداها؟

– لم يُعرض عليّ ولكن أحببت الفكرة لأنها تقرّب الجمهور من نجمهم المفضل وتظهر شخصيته الحقيقية في عفويته، الفكرة جميلة جدًا.

* في أي برنامج كنتِ تفضلين المشاركة لو سنحت لك الفرصة؟

– أختار « «the voiceطبعًا، فمن الجميل سماع صوت دون رؤيته وهنا يصبح التركيز على الصوت والإحساس وبعدها هناك نوع من التحدي وهذا شيء مشجع وممتع للمشاهد والجمهور. في حال عاد بي الزمن إلى الوراء لكنت اخترت المشاركة في «استوديو الفن» طبعًا، (بوقت كان إلو عز ورهجه).

* ما رأيك بكثرة المغنين في الفترة الأخيرة خاصة وأن مستواهم هابط؟

– صحيح، ولكن لا أدري إذا لاحظتي أنا في الآونة الأخيرة قلت هذه الظاهرة نظرًا لإصدار نجوم الفن ألبوماتهم مثل ملحم زين وغيره وعند غناء الأصوات الجميلة لم يعد هناك وجود لهم. في الوضع الحالي قلّت شركات الإنتاج وأصبح الإنتاج شخصياً.

* هل الأمومة تأخذ وقتا من الفنانة؟

– الأمومة لها حيّز كبير عندي الحمد لله لدي ولد واحد لو كان لدي ولد آخر كنت بالطبع اعتزلت وألغيت حفلات عدة من أجل أمومتي وهذا شيء غلط، ولكن أنا بطبعي بيتوتية وأحب العائلة ولو تغيّبت عن الساحة، ولكن أنا أملك خلفية فنية كبيرة، وحققت الكثير من النجاحات ولولا وجود والدتي بجانبي لما كنت استطعت إنجاز ألبوم جديد ومتابعة عملي من جديد. وحتى لو تغيبت أعود بقوّة وأنا شخص بسيط ولا أريد أن أحرم ابني مني في طفولته والحياة قصيرة وهذه هي الحياة. وبالنهاية لكل فنان ظروفه والفنان إنسان قبل كل شيء. أعطيت 20 سنة من عمري للفن حقي أن أرتاح عدة سنوات.

* ما رأيك بالجوائز الحالية وكثرتها؟

– كثرة الجوائز الآن ليس لها قيمة كما في السابق… كان الفنان يكرّم فعلاً، أما اليوم أصبحت موضة بالنسبة للبعض، هناك أشخاص يستحقون الجوائز على جهدهم وتعبهم ولكن ليس مثل قبل. وقد عرض علي بعض الجوائز ولكنها لم تعد تعنيني.

* كيف تجدين نفسك على مواقع التواصل الاجتماعي؟

– أنا سعيدة بتلك المواقع لأنها تقربني من الجمهور. أحتفظ ببعض الخصوصيات أتابعها بكل ما يتعلّق بفني وأعمالي باستمرار وألمس وجودي بين جمهوري.

* هل تفكرين بالتمثيل؟

– أحب كثيرًا الأدوار الكوميدية والرومانسية وأستطيع أن أقوم بأدوار كوميدية وأنا في انتظار دور كوميدي وأتوقع النجاح كثيرًا.

Previous ArticleNext Article
المجلة
مجلة المجلة هي واحدة من أعرق المجلات السياسية في الشرق الأوسط. تصدر شهريا بالعربية والإنجليزية والفارسية من لندن. ومنذ صدور طبعتها الأولى في عام 1980، أُعتبرت المجلة ﺇحدى المجلات الدولية الرائدة في الشئون السياسية في العالم العربي. وكجزء من مطبوعات الشركة السعودية للأبحاث والنشر، نحرص على الحفاظ على اسمنا والارتقاء بمستوانا من خلال تزويد قرائنا بأدق التحليلات الصحافية وأكثرها موضوعية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Time limit is exhausted. Please reload CAPTCHA.