تأهب عراقي كردي لمواجهات محتملة

البيشمركة تحذر القوات العراقية من الاقتراب من كركوك

دبابات عراقية في قرية بشير على حدود كركوك الجنوبية الجمعة (أ.ب)

لندن: «المجلة»

حذر قائد قوات البيشمركة في محور غربي كركوك كمال كركوكي السبت القوات العراقية والحشد الشعبي من الاقتراب من مدينة كركوك.

وقال كركوكي، في مؤتمر صحافي: «لقد اتخذنا الاستعدادات اللازمة لمواجهة أية مخاطر، وفي حال ارتكب الآخرون أي خطأ وتقدموا صوبنا فسنلقنهم درسا لن ينسوه أبدا، وأننا لم ولن نتراجع مترا واحد عن مواقعنا، ونحن جاهزون لأية مواجهة».

وأضاف أن «هذه التهديدات والتصرفات ونقل الأسلحة قرب مواقعنا، تبين وبشكل واضح أن القوات العراقية والحشد الشعبي يبيتون لنية سوء، أن الكرد ضد الحرب والاقتتال وجاهزون للدخول بحوار». حسب وكالة الأنباء الألمانية.

وذكر أن «الحكومة العراقية لديها وجهان، من جهة تقول إن الكرد إخوتنا، وقوات البيشمركة من ضمن المنظومة الدفاعية، ومن جهة أخرى ترسل الحشد الشعبي، والذين لا يتحدث أغلبهم باللغة العربية لمواجهتنا، وأن جميع قوات البيشمركة وقادتهم أقسموا على وضع قدرات كافة في مواجهة أي جهة تحاول الاعتداء على كركوك أو تراب كردستان، وأننا لن نتراجع أبدا تحت أي ضغط أو تأثير».

وقال إن «الحشد الشعبي لا يحمل نية سليمة واستخدم الخداع مع التحالف الدولي، الذي زود بغداد بالأسلحة لتقوم الأخيرة بإعطائها للحشد»، مؤكدا أن القوات القادمة صوب كركوك ومنها الحشد لا تستطيع أن تدخل كركوك، ولكن إذا ما ارتكبت خطأ، فإننا نطمئنكم أنهم سينالون هزيمة لن ينسوها في حياتهم وعلى الحشد الشعبي الابتعاد عن جبال حمرين كونها الحدود الطبيعية لكردستان».


اشترك في النقاش