أمر عراقي للبنوك الخاصة بإغلاق فروعها في كردستان - المجلة
  • العدد الأسبوعي
    للدخول على الPDF يرجى استخدام Google Chrome او Safari

أخبار

أمر عراقي للبنوك الخاصة بإغلاق فروعها في كردستان

تدابير جديدة تهدف إلى السيطرة على تدفقات العملة الصعبة على إقليم كردستان

نقطة تفتيش للقوات العراقية على الحدود العراقية السورية الأربعاء(أ.ف.ب)

المجلة: لندن

قالت مصادر مصرفية عراقية، الخميس، إن البنك المركزي العراقي أصدر أوامر للبنوك الخاصة بإغلاق فروعها في إقليم كردستان في غضون أسبوع لتجنب حظر على بيع الدولار.
وأضافت المصادر أن المهلة التي حددها البنك المركزي لإغلاق الفروع تنتهي في 14 نوفمبر (تشرين الثاني)، وأنه يجب على جميع البنوك أن ترد بتأكيد إغلاق فروعها لتجنب التعرض لعقوبات.
وتأتي التدابير الجديدة في إطار قيود مالية فرضتها بغداد رداً على استفتاء كردي أجرى في 25 سبتمبر (أيلول)، وصوت فيه سكان الإقليم بالأغلبية لصالح الاستقلال.
وتقول مصادر مصرفية عراقية إن التدابير الجديدة تهدف إلى السيطرة على تدفقات العملة الصعبة على إقليم كردستان العراق.
وقال مستشار مالي حكومي على دراية بسياسة البنك المركزي إن البنك «يسعى لإعادة تنظيم العلاقات مع القطاع المصرفي في إقليم كردستان»، حسب «رويترز».
وتقول مصادر بالبنك المركزي إن القرار الصادر في أكتوبر (تشرين الأول) بوقف بيع الدولار إلى 4 بنوك رئيسية كردية ما زال سارياً.
وفرضت حكومة بغداد أيضاً حظراً على الرحلات الدولية المباشرة إلى إقليم كردستان ومنه.
ورفضت الحكومة العراقية المركزية عرضاً من حكومة إقليم كردستان ببحث الاستقلال.
وبدعم من إيران وتركيا، طالبت بغداد السلطات الكردية بإلغاء نتيجة الاستفتاء، وإلا ستواجه استمرار العقوبات والمقاطعة الدولية.

Previous ArticleNext Article
المجلة

مجلة المجلة هي واحدة من أعرق المجلات السياسية في الشرق الأوسط. تصدر شهريا بالعربية والإنجليزية والفارسية من لندن.
ومنذ صدور طبعتها الأولى في عام 1980، أُعتبرت المجلة ﺇحدى المجلات الدولية الرائدة في الشئون السياسية في العالم العربي.
وكجزء من مطبوعات الشركة السعودية للأبحاث والنشر، نحرص على الحفاظ على اسمنا والارتقاء بمستوانا من خلال تزويد قرائنا
بأدق التحليلات الصحافية وأكثرها موضوعية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Time limit is exhausted. Please reload CAPTCHA.