4 مليارات درهم كلفة عمليات التجميل بدول الخليج سنوياً - المجلة
  • العدد الأسبوعي
    للدخول على الPDF يرجى استخدام Google Chrome او Safari

صحة

4 مليارات درهم كلفة عمليات التجميل بدول الخليج سنوياً

عمليات التجميل تشهد إقبالاً كبيراً من الجنسين خاصة من فئة الشباب

لندن: «المجلة»

أفادت دراسة حديثة بأن كلفة عمليات التجميل في دول الخليج تقترب من 4 مليارات درهم سنويا (ما يزيد على مليار دولار)، من بينها مليار درهم تقريبا في الإمارات.
وذكرت الدراسة، المقرر مناقشتها ضمن المؤتمر الدولي لجراحة التجميل والترميم في دبي نهاية الشهر الجاري، بمشاركة 250 طبيبا متخصصا في عمليات التجميل من 23 دولة عربية وأوروبية وآسيوية وأميركية، أن عمليات التجميل تشهد إقبالا كبيرا من الجنسين، خاصة من فئة الشباب.
وقال قاسم أهلي، استشاري جراحة التجميل في هيئة الصحة بدبي والمتحدث في المؤتمر، إن 60 في المائة من عمليات التجميل الجراحية تنحصر في شفط الدهون وشد البطن والذراع لإزالة الترهلات خاصة بعد إجراء عمليات قص وربط المعدة للتخلص من الوزن الزائد المنتشر بنسبة عالية في دول الخليج.
وأفاد في بيان، تلقت وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) صورة منه يوم الجمعة «إن البوتكس والفليرز والليزر تشكل 30 في المائة من إجمالي عمليات التجميل، 75 في المائة منها للنساء والباقي للرجال». وقال إن الاستثمار في قطاع التجميل بالمنطقة العربية أصبح عامل جذب لأطباء التجميل من مختلف دول العالم، بسبب معرفتهم باهتمام المرأة الشرقية بجمالها إضافة إلى ارتفاع مستوى الدخل والرفاهية المتوفرة في دول المنطقة.

ونصح الجمهور بعدم الانجرار خلف الإغراءات، التي تقدمها بعض المراكز والإعلانات التجارية والترويجية، لإجراء أنواع معينة من جراحات التجميل التكميلية.
وقال جورج بيطار، استشاري جراحة التجميل في أميركا والمتحدث في المؤتمر، إن «المؤتمر الذي يقام برعاية هيئة الصحة في دبي وجمعية الإمارات الطبية وتنظمه شركة (سيجما)، سوف يقدم محاضرات هامة لأطباء بارزين من مصر ولبنان والسعودية وسلطنة عمان والعراق، إلى جانب أميركا والبرازيل وألمانيا والمكسيك والهند وإيطاليا وفرنسا».

ويناقش المؤتمر، على مدار يومين، أحدث مستجدات طب التجميل، خصوصا فيما يتعلق بجراحات تجميل الصدر بالسيلكون من تحت الإبط، وتجميل الوجه بالليزر بلا مضاعفات، وعمليات شفط الدهون، وتجميل الأنف بالحقن، وتجميل الأعضاء التناسلية بعد تشوهات الحوادث. وذكر بيطار أن المؤتمر سوف يناقش أنواع جديدة من جراحات التجميل، يجري تطبيقها في الولايات المتحدة، ولم تطبق حتى الآن في منطقة الخليج أو المنطقة العربية، خصوصا في مجالات تجميل الأنف والصدر.
ويتضمن المؤتمر أيضا جلسات خاصة عن تجميل وترميم منطقة الصدر بعد استئصال الثدي، في حالات الإصابة بالسرطان. ويصاحب الجلسات التي تعقد في فندق «إنتركونتيننتال دبي فيستيفال سيتي» معرضا متخصصا في أحدث جراحات وعلاجات التجميل.
ولفت منظمو المؤتمر أن المعرض سوف ينظم محاضرات واستشارات مجانية للتوعية بمخاطر مدعي طب التجميل، والمستحضرات التجميلية المغشوشة، إلى جانب توضيح الادعاءات الطبية غير الحقيقية التي تدفع البعض لعمليات التجميل الخاطئة.

Previous ArticleNext Article
مجلة المجلة هي واحدة من أعرق المجلات السياسية في الشرق الأوسط. تصدر شهريا بالعربية والإنجليزية والفارسية من لندن. ومنذ صدور طبعتها الأولى في عام 1980، أُعتبرت المجلة ﺇحدى المجلات الدولية الرائدة في الشئون السياسية في العالم العربي. وكجزء من مطبوعات الشركة السعودية للأبحاث والنشر، نحرص على الحفاظ على اسمنا والارتقاء بمستوانا من خلال تزويد قرائنا بأدق التحليلات الصحافية وأكثرها موضوعية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Time limit is exhausted. Please reload CAPTCHA.