إثيوبيا تسيّر رحلة «طائر السلام» إلى إريتريا هي الأولى منذ 20 عاماً - المجلة
  • العدد الأسبوعي
    للدخول على الPDF يرجى استخدام Google Chrome او Safari

أخبار

إثيوبيا تسيّر رحلة «طائر السلام» إلى إريتريا هي الأولى منذ 20 عاماً

لندن: «المجلة»

أقلعت أول طائرة تابعة للخطوط الجوية الإثيوبية منذ 20 عاما، متوجهة إلى إريتريا؛ العدو السابق للبلاد، اليوم الأربعاء، بعد أن وقعت الجارتان على اتفاق سلام تاريخي الأسبوع الماضي.
وقالت قناة «إف بي سي» التلفزيونية الرسمية إن «وفدا إثيوبيا مؤلفا من 456 شخصا من جميع المجالات» على متن الطائرة، مضيفة أنه شمل الزعيم الإثيوبي هايلي ماريام ديسالين ومسؤولين آخرين، بالإضافة إلى إريتريين انفصلوا عن أسرهم.
وكتبت شركة الخطوط الجوية الإثيوبية في تغريدة لها: «طائر السلام طار للتو إلى أسمره!».
وكان ذوبان الجليد في العلاقات الدبلوماسية بين البلدين قد بدأ في يونيو (حزيران) الماضي، عندما أعلنت إثيوبيا – تحت قيادة زعيمها الإصلاحي الجديد – أنها ستقبل بشكل كامل شروط اتفاق السلام لعام 2000، الذي رفضت في السابق الوفاء به.
وكانت إريتريا جزءا من إثيوبيا حتى عام 1993، عندما أعلنت الاستقلال في استفتاء.
وكان آبي أحمد، الذي تولى منصب رئيس وزراء إثيوبيا أوائل هذا العام بعد أن تنحى سلفه، الذي استقال وسط احتجاجات مناهضة للحكومة واسعة النطاق، قد تبنى عددا من الإصلاحات الأخرى في دولة كانت تنظر إليها جماعات حقوقية على أنها قمعية.
وأطلق سراح أعداد كبيرة من السجناء السياسيين، وتم رفع الحظر عن جماعات المعارضة، التي كان يتم تصنيفها على أنها منظمات «إرهابية».

Previous ArticleNext Article
مجلة المجلة هي واحدة من أعرق المجلات السياسية في الشرق الأوسط. تصدر شهريا بالعربية والإنجليزية والفارسية من لندن. ومنذ صدور طبعتها الأولى في عام 1980، أُعتبرت المجلة ﺇحدى المجلات الدولية الرائدة في الشئون السياسية في العالم العربي. وكجزء من مطبوعات الشركة السعودية للأبحاث والنشر، نحرص على الحفاظ على اسمنا والارتقاء بمستوانا من خلال تزويد قرائنا بأدق التحليلات الصحافية وأكثرها موضوعية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Time limit is exhausted. Please reload CAPTCHA.