حزمة عقوبات جديدة على إيران تدخل اليوم حيّز التنفيذ!

في ذكرى اقتحام السفارة الأميركية في طهران عام 1979 إبان الثورة الإسلامية، اختار الرئيس الأميركي دونالد ترامب فرض جولة ثانية من العقوبات الجديدة على إيران.

وتستهدف هذه العقوبات قطاعي النفط والمال الإيرانيين، وقد وصف وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، هذه العقوبات بأنها «أقوى عقوبات تفرض حتى الآن» على طهران، والتي ستدخل حيّز التنفيذ اعتبارا من اليوم الاثنين 5 نوفمبر (تشرين الثاني).

وتأتي العقوبات تنفيذا لقرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب في شهر مايو (أيار) الماضي بالانسحاب من الاتفاق النووي مع إيران.

وستعيد هذه الخطوة فرض عقوبات كانت قد رفعت بموجب الاتفاق النووي الذي تفاوضت عليه إدارة الرئيس الأميركي السابق، باراك أوباما، وخمس قوى عالمية أخرى، وأبرم عام 2015 كما ستضيف 300 كيان جديد في قطاعات النفط والشحن والتأمين والبنوك في إيران.

وهذه الخطوة هي ضمن مساع من قبل البيت الأبيض لإجبار إيران على تحجيم برامجها النووية والصاروخية ودعمها لقوات بالوكالة في اليمن وسوريا ولبنان ومناطق أخرى بالشرق الأوسط.
 


اشترك في النقاش