العراق يحظر زراعة الأرز والذرة بسبب الجفاف

أعلنت وزارة الزراعة العراقية الاثنين حظر زراعة الأرز والذرة وبعض المحاصيل الأخرى التي تحتاج إلى الكثير من المياه بسبب الجفاف الشديد العام الحالي.

ووفقاً لوكالة الصحافة الفرنسية قال المتحدث باسم الوزارة، حميد النايف، في بيان: «تم استبعاد زراعة الأرز والذرة الصفراء من خطة الزراعة الصيفية، نظراً لعدم توفر كميات المياه المناسبة لتلك المحاصيل».

وأضاف أن الوزارة «تشعر بالإحراج» لأن الفلاحين هيأوا أراضيهم لزارعة المحصولين الاستراتيجيين، لكنها «لا تستطيع وقف القرار».

وأكد أن الوزارة لا تستطيع أن توافق على زراعة (دونم) واحد (أي 2500 متر وفق مقاييس العراق) دون إقرار وزارة الموارد المائية».

ويعاني العراق الذي يطلق عليه «بلاد النهرين» نسبة إلى دجلة والفرات من شحة المياه إثر انخفاض المياه بشكل كبير منذ سنوات.

وبعيدا عن قلة الأمطار فإن السبب الرئيسي للجفاف هو تحويل وقطع الأنهر التي تصب في دجلة والفرات من قبل تركيا وإيران، بحسب الخبراء.

كما باشرت تركيا مؤخرا بتشغيل سد اليسو على نهر دجلة، مما يشكل ضربة للزراعة في العراق ستظهر تداعياتها على مختلف نواحي الحياة.

وقد أثار هذا الأمر غضب العراقيين والقلق لدى السلطات التي تواجه أصلا مشكلات بسب النقص المزمن في الطاقة الكهربائية.