الصحة العالمية تتوقع أن يودي فيروس كورونا بحياة مليوني شخص

 
حذرت منظمة الصحة العالمية من زيادة كبيرة في عدد الوفيات الناجمة عن الإصابة بفيروس كورونا. وقال منسق المساعدات الطارئة بالمنظمة، مايك رايان، مساء يوم الجمعة في جنيف إن وفاة مليوني شخص بسبب الوباء أمر لا يمكن تصوره، "لكنه ليس مستحيلاً".
وتتوقع المنظمة أن يصل عدد الوفيات المسجلة جراء الإصابة بالفيروس إلى مليون خلال الأسبوع المقبل.
وقال رايان إنه يمكن تجنب حدوث هذه الزيادة الكبيرة من خلال تدابير صارمة في جميع أنحاء العالم، مثل النظافة وارتداء الكمامات والحفاظ على مسافات التباعد والفحوص ومراعاة التواصل وغيرها.
وأضاف رايان: "السؤال هو: هل نحن مستعدون بشكل متعدد الأطراف للتحكم في هذا الفيروس بدلاً من أن يتحكم هو في مصيرنا؟"
وقال: "إذا لم نفعل ذلك ولم نطور طبيعة ونطاق وكثافة تعاوننا، أخشى أنه سيتعين علينا التكيف مع هذا الرقم وربما - للأسف - مع عدد أكبر."
وأقامت منظمة الصحة العالمية شراكة دولية تحت اسم كوفاكس يشارك فيها أكثر من 150 دولة. ولم تشارك الولايات المتحدة أو الصين في هذه الشراكة حتى الآن.