المصرية ميار شريف تصعد للدور الثاني في أستراليا للتنس

حققت ميار شريف الصاعدة من التصفيات إنجازا غير مسبوق اليوم الثلاثاء عندما أصبحت أول لاعبة مصرية تفوز في مباراة بالقرعة الرئيسية في بطولة كبرى عندما تأهلت للدور الثاني في بطولة أستراليا المفتوحة للتنس.

ونجحت اللاعبة المصرية (24 عاما) في الفوز بالدور الأول على نظيرتها الصاعدة من التصفيات الفرنسية كلوي بيكيه 7-5 و7-5 على الملعب رقم 6 في ملبورن بارك.

وقالت اللاعبة المصرية التي بدأت مسيرتها في القرعة الرئيسية للبطولات الكبرى في فرنسا المفتوحة العام الماضي للصحفيين بعد الانتصار "بالتأكيد هذا يعني الكثير لأنني في النهاية تمكنت من اجتياز حاجز كان لابد من تجاوزه. حاجز ذهني"، وأضافت: "في ظل الأوضاع الحالية هنا كان من الصعب جدا جدا التكيف مع الوضع خاصة بالنسبة لأسلوب اللعب وهذا استغرق وقتا. لأن الملاعب هنا أكثر سرعة إلى جانب حرارة الجو. كل شيء يتم بسرعة كبيرة ومن الصعب جدا السيطرة على الكرة (..) سعيدة جدا جدا بإنجازي وأتطلع للمزيد".

وأشارت ميار التي تلقت تعليمها الجامعي في الولايات المتحدة وتتدرب في إسبانيا إلى أنها تدرك دورها الريادي في هذا المجال بالنسبة لمواطنيها.

وقالت المصنفة 131 عالميا "أشعر أنني أتلقى دعما وتشجيعا كبيرين من الشعب المصري ومن أبي وأمي ومن الرعاة (..) كان هذا عظيما وبصراحة هذا يدفعني إلى المزيد من التقدم لأنني أشعر بوجود الكثيرين خلفي".

وقالت شريف إنها مشهورة في بلادها وإنها تتطلع لإلهام الكثيرين في مصر لتحقيق النجاح على مستوى اللعبة، وأردفت قائلة "أريد أن يثق هؤلاء في أنفسهم والسير على دربي (..) دائما أشجع كل من يقول إنه يتمنى أن يصبح مثلي بالقول.. لا. لابد أن تكون أفضل وأن تحقق انجازا أكبر وأن تطمح للمزيد".