جينيفير لوبيز تكشف سبب انفصالها عن حبيبها

أعلنت النجمة العالمية جينيفر لوبيز اليوم الخميس، انفصالها عن حبيبها أليكس رودريجز نجم البيسبول السابق في فريق نيويورك يانكيز، »لأنهما أفضل كأصدقاء«، بعد شهور من نفي أن علاقتهما التي استمرت أربعة أعوام على وشك الانهيار.
وقالت لوبيز (51 عاما) ورودريجيز (45 عاما) في بيان مشترك »أدركنا أننا أفضل كأصدقاء ونتطلع للبقاء على هذا النحو« .
وأضافا »سنواصل العمل معا ودعم بعضنا البعض في أعمالنا ومشروعاتنا المشتركة« .
وكان كلاهما نفى في مارس آذار أنباء بشأن انفصالهما وقالا إنهما »يعملان على تسوية بعض الأمور«
وذكر موقع TMZ الإلكتروني الذي يغطي أخبار المشاهير وصحيفة نيويورك بوست ومواقع ترفيهية عديدة نقلاً عن مصادر قريبة من الطرفين أنهما ألغيا ارتباطهما.
وكانت لوبيز قد أعلنت العام الماضي، أنها وأليكس أرجآ زفافهما مرتين بسبب جائحة كورونا.