عاصي الحلاني لـ«المجلة»: ألبومي تأخّر بسبب كورونا... وسعيد باحتضان المصريين لي

الإسكندرية: كشف الفنان اللبناني عاصي الحلاني، عن إصدار أحدث ألبوماته الفنية بعنوان «كل الفصول» يضم 10 أغانٍ متنوّعة من إنتاج شركة «روتانا» .

وقال عاصي في تصريحات خاصة لـ«المجلة» بمناسبة إحيائه لانطلاق فعاليات مهرجان الموسيقي العربية، إنّ الألبوم منوّع ويضم أغنيتين مصريتين وأغاني لبنانية، منها أغنية «قمر» التي أطرب بها الفنان جمهوره خلال الحفل الذي أقيم في مسرح مكتبة الإسكندرية .

وأشار عاصي إلى أنّ الألبوم تأخّر بسبب وباء كورونا، الذي قال إنّه تسبّب في إيقاف عجلة الحياة وأثر على كل المجالات بما فيها الفن، وأوضح أنّه خلال فترة الوباء لم يتوقّف عن تقديم أغانٍ منفردة.


كما أعرب عن سعادته الكبيرة بالمشاركة في مهرجان الموسيقي العربية، وقال: «سعيد جداً وفخور بمشاركتي في فعاليات المهرجان بصفة دائمة، كما أنني سعيد للغاية بوجودي بين جمهور الإسكندرية وحفاوة استقبالهم لي». وتابع: «الجمهور الإسكندراني مختلف ورائع ودائماً يغمرني بحبه».

 وتطرّق عاصي إلى التقارب بين بيروت والإسكندرية ، فقال: «أشعر أن الجمهور متقارب في حسه وشعوره نظراً لتشابه الطبيعة والجغرافيا أيضا».

كما تحدّث عن مكانة مصر والترابط مع لبنان وشعبه قائلاً: «لطالما فتحت مصر حضنها ويديها للشعب اللبناني ودائماً تقف إلى جانبنا، ومهما تكلمنا عن دعم مصر للبنان سنبقى مقصرين».

وعن تفاعله مع الجمهور وتقديم ما يطلبه منه، قال: «أحب وأعشق التفاعل مع الجمهور وتقديم ما يطلبه على المسرح».

واستشهد بالعندليب الأسمر قائلاً: «عبد الحليم حافظ كان يصعد إلى المسرح ويغيّر الأغاني التي كان قد تمرّن عليها وفقاً لما يطلبه الجمهور، ويعيد في بعض الأوقات بما يحقق التناغم مع الجمهور وهذا ثري وفعال ومؤثر ومختلف».

وغازل عاصي الحلاني الجمهور خلال تقديم أغانيه، مقدما أغنية «ست الستات يا مصرية»، كما قدّم باقة من أجمل أغانيه وسط تفاعل كبير من الجمهور .

وشارك في تقديم الحفل الذي يعد أولى فعاليات مهرجان الموسيقى العربية في دورته الـ30 في الإسكندرية كل من حسام حسني، ونيفين رجب، ونهاد فتحي.

 

وكانت حفلات مهرجان ومؤتمر الموسيقي العربية في دورته الثلاثين قد انطلقت يوم الاثنين الأول من نوفمبر (تشرين الثاني) بتنظيم من دار الأوبرا المصرية برئاسة الدكتورمجدي صابر على مسرح مكتبة الإسكندرية الذي يحتضن 6 ليالٍ من حفلات المهرجان بالإسكندرية.. أحيا الفنان اللبناني الكبير عاصي الحلاني الليلة الأولى منها.

 وتستمر فعاليات الدورة الـ30 من مهرجان ومؤتمر الموسيقى العربية حتى 15 نوفمبر، وتضم 33 حفلاً غنائياً وموسيقيا بمشاركة 101 فنان من 10 دول عربية هي مصر، ولبنان، والمغرب، والسعودية، والعراق، وسوريا، وتونس، وفلسطين، والأردن، وعمان. وتقام على 6 مسارح في ثلاث محافظات، هي القاهرة (النافورة، الصغير، الجمهورية، معهد الموسيقى العربية)، أوبرا دمنهور، مكتبة الإسكندرية التى تستضيف الحفلات لأوّل مرة .

يأتي ذلك إلى جانب المؤتمر العلمي المصاحب الذي يناقش موضوع الآلات الموسيقية في الإبداع الموسيقي العربي المعاصر من خلال عدة محاور رئيسية، إضافة إلى المسابقة التي تحمل اسم الدكتورة رتيبة الحفني للشباب والأطفال وذوي القدرات الخاصة والعزف المنفرد على آلات التخت الشرقي والمسابقة الكبرى للغناء العربي والتي وضعت ضمن شروطها أداء أغنية جديدة تقدّم لأوّل مرّة، بالإضافة إلى معرضين لفنون الخط العربي الأوّل.

الذي يحتضن 6 ليالٍ من حفلات المهرجان بالإسكندرية.. أحيا الفنان اللبناني الكبير عاصي الحلاني الليلة الأولى منها.

 وتستمر فعاليات الدورة الـ30 من مهرجان ومؤتمر الموسيقى العربية حتى 15 نوفمبر، وتضم 33 حفلاً غنائياً وموسيقيا بمشاركة 101 فنان من 10 دول عربية هي مصر، ولبنان، والمغرب، والسعودية، والعراق، وسوريا، وتونس، وفلسطين، والأردن، وعمان. وتقام على 6 مسارح في ثلاث محافظات، هي القاهرة (النافورة، الصغير، الجمهورية، معهد الموسيقى العربية)، أوبرا دمنهور، مكتبة الإسكندرية التى تستضيف الحفلات لأوّل مرة .

يأتي ذلك إلى جانب المؤتمر العلمي المصاحب الذي يناقش موضوع الآلات الموسيقية في الإبداع الموسيقي العربي المعاصر من خلال عدة محاور رئيسية، إضافة إلى المسابقة التي تحمل اسم الدكتورة رتيبة الحفني للشباب والأطفال وذوي القدرات الخاصة والعزف المنفرد على آلات التخت الشرقي والمسابقة الكبرى للغناء العربي والتي وضعت ضمن شروطها أداء أغنية جديدة تقدّم لأوّل مرّة، بالإضافة إلى معرضين لفنون الخط العربي الأوّل.


مقالات ذات صلة