أستراليا تعتزم إرسال قوات حفظ سلام إلى جزر سليمان

 

كانبرا: أعلن رئيس الوزراء الأسترالي، سكوت موريسون، أن بلاده سترسل قوات حفظ السلام إلى جزر سليمان.

وتأتي هذه التصريحات وسط الأنباء حول أعمال شغب اندلعت في عاصمة جزر سليمان، هانيارا، غداة محاولة متظاهرين لاقتحام مبنى البرلمان احتجاجا على رفض رئيس وزراء البلاد، ماناسيه سوغافارى، الاستقالة.

وتوعد سوغافار بتعقب مثيري أعمال الشغب، في حين لا تزال المدينة الواقعة في المحيط الهادئ قيد الإغلاق في أعقاب الاضطرابات.

واندلعت أعمال شغب في هونيارا عاصمة جزر سليمان غداة محاولة متظاهرين اقتحام مقرّ البرلمان احتجاجاً على رفض رئيس الوزراء ماناسيه سوغافار الانصياع لمطلبهم بالاستقالة، بحسب ما أفاد شهود عيان وكالة فرانس برس.

وقال أحد سكّان العاصمة لفرانس برس طالباً عدم نشر اسمه إنّ “هناك تحرّكات لحشود غفيرة، الوضع متوتّر”، في حين أفادت وسائل إعلام محليّة بحصول أعمال نهب في المدينة وبأنّ الشرطة تتصدّى لأعمال الشغب باستخدام قنابل الغاز المسيل للدموع.