الصحة العالمية: معظم إصابات أوميكرون في جنوب أفريقيا وبوتسوانا

 

جنوب أفريقيا: ذكرت منظمة الصحة العالمية، أن جنوب أفريقيا وبوتسوانا لديهما 62% من حالات الإصابة بأوميكرون، المتغير الجديد من فيروس كورونا المستجد، التي تم اكتشافها في العالم.

وأوضح مكتب منظمة الصحة العالمية في أفريقيا أن جنوب أفريقيا وبوتسوانا أبلغتا حتى الآن عن 172 و 19 حالة إصابة بمتغير أوميكرون، على التوالي، مشيراً إلى أن دول القارة "تضاعف الإجراءات للكشف عن انتشار السلالة الجديدة والسيطرة عليها".

وحتى الآن، أكدت أربع دول أفريقية وجود حالات عدوى بأوميكرون، وكانت نيجيريا وغانا آخر من قدم هذه البيانات.

وأشارت الوكالة الأممية إلى إن أكثر من عشرين دولة على مستوى العالم سجلت حالات إصابة بالمتغير الجديد، الذي أعلن عن اكتشافها قبل أسبوع علماء وسلطات صحية في جنوب أفريقيا.

وقالت مديرة المكتب الأفريقي لمنظمة الصحة العالمية، ماتشيديسو موتي، إن "الاكتشاف والإخطار في الوقت المناسب للمتغير الجديد من قبل بوتسوانا وجنوب أفريقيا أكسب العالم الوقت".


مقالات ذات صلة