مقدمة جنوب إفريقيا تعلن دخولها الموجة الرابعة من جائحة كورونا وسط ارتفاع الحالات

جوهانسبرغ: أفادت وزارة الصحة في جنوب إفريقيا بأن عدد حالات العدوى بفيروس كورونا مستمر في الزيادة، وأنّ البلاد دخلت الموجة الرابعة من الجائحة رسمياً.
وسجّل المعهد الوطني للأمراض المعدية 16366 حالة عدوى جديدة بعد إجراء 68703
فحوص كورونا اليوم السبت. ويمثل هذا نسبة 8ر23 % من النتائج الإيجابية، بانخفاض طفيف عن نسبة الحالات الإيجابية أمس التي بلغت 3ر24%.
ونقلت شبكة "إي إن سي ايه" الإخبارية المحلية عن رضوان سليمان، الباحث في مركز البحث العلمي والصناعي أن عدد الفحوص لا يمكن اعتباره سبباً للزيادة السريعة في حالات العدوى
.
وأضاف: "في الواقع إذا تمكنّا من فحص المزيد من الأشخاص، كان سيتم تسجيل معدل إصابات أعلى".
وذكر سيبونجيسيني دلومو، وكيل وزارة الصحة أن البلاد دخلت الموجة الرابعة من الجائحة، وأن معدل نقل المصابين بكورونا إلى المستشفى الأسبوع الماضي أظهر أن 2 % فقط من الحالات كانت بين أشخاص تم تلقيحهم. ويتابع الجميع الآن جنوب إفريقيا التي تعد من بين أول الدول التي سجلت حالات إصابة بسلالة أوميكرون، التي صنفتها منظمة الصحة العالمية باعتبارها "مقلقة".
وذكر خبراء أن الأسابيع القليلة المقبلة حاسمة في فهم ما إذا كانت السلالة تمثل خطورة شديدة وما إذا كان يمكن ألا تستجيب للقاحات الحالية.

 

 


مقالات ذات صلة