نائب في الكونغرس ينشر صورة «صادمة» مع اقتراب عيد الميلاد

النائب الجمهوري عن ولاية كنتاكي، توماس ماسي

واجه عضو مجلس النواب الأميركي عاصفة من الانتقادات بعد أن نشر صورة عائلية له بمناسبة عيد الميلاد وهم يحملون بنادق عسكرية، بعد أيام فقط من حادث إطلاق نار في مدرسة ثانوية.

ونشر النائب الجمهوري عن ولاية كنتاكي، توماس ماسي، الصورة على موقع تويتر وعلّق عليها بالقول «عيد ميلاد سعيد! ملاحظة لسانتا، يرجى إحضار الذخيرة».

وأدانت مجموعة من العائلات ضحايا العنف المسلح المنشور، إضافة إلى شخصيات من الحزبين الجمهوري والديمقراطي.