لندن تستضيف أول معرض فني عبر فورتنايت

لندن: في أول معرض من نوعه، وضع الفنان الأميركي كاوس لوحاته ومنحوتاته الملونة في دار "سربنتاين غاليري" في لندن، ولكن أيضاً في النسخة الرقمية من المتحف البريطاني في لعبة الفيديو الشهيرة "فورتنايت" التي تستقطب مئات ملايين اللاعبين حول العالم.

وسط حديقة هايد بارك في لندن، يصوب متفرجون كاميرات هواتفهم نحو سطح معرض سربنتاين.

تمثال بتقنية الواقع الافتراضي
لكنهم لا يلتقطون صورة للمبنى ذي الطوب الأحمر والأعمدة البيضاء، بل يستعينون بهواتفهم المحمولة ليُظهروا عليها تمثالاً كبيراً لرجل أزرق يجلس على السطح من دون أن يكون مرئياً للعين المجردة، إذ لا وجود له سوى بتقنية الواقع المعزز.

ومنذ دخول المعرض، يتشابك الواقع مع العالم الافتراضي في هذا الحدث الذي يحمل عنوان "كاوس: نيو فيكشن".

ويوضح المدير الفني للحدث هانز أولريش أوبريست لوكالة فرانس برس أن المعرض يتألف من "ثلاث طبقات"، مضيفاً "ثمة معرض مادي في دار سربنتاين غاليري مع لوحات ومنحوتات، وأيضا عناصر من الواقع المعزز، وكذلك معرض سربنتاين على فورتنايت"، إحدى أكثر ألعاب الفيديو شهرة في العالم.

لمدة أسبوع، سيتاح لمستخدمي اللعبة الشهيرة المطورة من شركة Epic Games الاطلاع على نسخة طبق الأصل من المتحف عبر اللعبة والتجول مع صورتهم الرمزية والتأمل بالأعمال.

وقد تعاونت Epic Games سابقا مع مغنين مشهورين عالمياً قدموا حفلات موسيقية عبر اللعبة. لكن "هذا أول تعاون تقوم به فورتنيات في مجال الفنون المرئية، من خلال معرض عام"، وفق أوبريست.

ويشير أوبريست إلى "الاختلاف التام" بين رؤية معرض عبر لعبة فيديو أو حضورياً، لكنه يعتبر أن هذه التجارب "تكميلية"، إذ إن الكثير من الزوار ليسوا على دراية بعالم ألعاب الفيديو وبالتالي يمكن أن يهتموا به بهذه الطريقة، والعكس صحيح لدى هواة الألعاب.


مقالات ذات صلة