أقراص فايزر... أول علاج لمرضى كورونا يؤخذ عن طريق الفم

أقراص فايزر (أ ف ب).

أجازت الهيئة الناظمة للأدوية في الاتحاد الأوروبي الخميس استخدام أقراص فايزر المضادة لكوفيد في أول علاج من نوعه للمرض يؤخذ عن طريق الفم، يحصل على ترخيص في أوروبا.

أظهرت الدراسات أن العقار باكسلوفيد (Paxlovid) يقلص احتمالات الاستشفاء والوفيات لدى مرضى يعانون من أعراض شديدة لكوفيد، وقد يكون أيضاً فعالاً ضد المتحورة أوميكرون.

وقالت الوكالة الأوروبية للأدوية في بيان إنها أوصت باستخدام باكسلوفيد لعلاج كوفيد-19 لدى البالغين ممن هم في خطر الإصابة بشكل متزايد بأعراض أشد للمرض.

والولايات المتحدة وكندا وإسرائيل هي من بين عدد قليل من الدول التي أعطت الضوء الأخر لحبوب فايزر.

ويتعين على المفوضية الأوروبية الآن أن ترخص رسمياً العقار في إجراء روتيني يستغرق عادة ساعات أو أيام.

وعلاج فايزر مزيج من مركب جديد هو PF-07321332 والعقار ريتونافير(ritonavir) المضاد لفيروس نقص المناعة، ويتم تناولهما كقرصين.