رئيس الجالية اللبنانية في أوكرانيا لـ «المجلة»: حالة هلع في صفوف اللبنانيين ولاسيما الطلاب

كييف: كشف رئيس الجالية اللبنانية في أوكرانيا علي شريم عن حالة هلع في صفوف الجالية اللبنانية بعد بدء الهجوم الروسي على أوكرانيا، حيث يبلغ عدد هذه الجالية نحو 4500 شخص.

ولغت شريم في حديث لـ «المجلة» إلى أن «بين هؤلاء نحو 1300 الى 1500 طالب، وهذه الفئة هي التي تُشكل مصدر قلق كبير لنا اذ أنها لا تملك الخبرة الكافية للتعامل مع هكذا أزمة».وأضاف شريم «هناك حالة هلع لدى الطلاب وأهاليهم، كما أن جميع المطارات قد توقفت عن العمل».

كما أشار شريم إلى أنه «طلب من هؤلاء الطلاب التزام المنازل والتجمع كمجموعات في المنازل اذ بحال تصاعدت الأمور، فهذا الإجراء سيسمح لنا بإجلائهم كمجموعات وليس كأفراد.
كما عمدوا الى تعبئة مادة الوقود منذ ساعات الصباح الأولى». وتابع «النسبة الأكبر من الطلاب يتركزون في مدينة خاركوف الواقعة في شرق البلاد، على الحدود الروسية، مما يجعل هؤلاء عرضة للخطر».

كما أكد شريم أن «السفارة اللبنانية لم تتحرك جدياً لمساعدة الطلاب، ومنذ الصباح الباكر يحاول هؤلاء التواصل معها ولكن دون جدوى».

وكانت روسيا قد بدأت عملية عسكرية شاملة في الأراضي الأوكرانية فجر اليوم، وقد أثار ذلك غضبا دوليا وفرضت عواصم عديدة عقوبات على شخصيات وكيانات روسية.

والجدير بالذكر أن الأزمة احتدمت إثر إعلان بوتين اعتراف بلاده رسميا باستقلال منطقتي دونيتسك ولوغانسك عن أوكرانيا

 


مقالات ذات صلة