أعلى مستوى منذ 10 سنوات.. الحرب تُشعل أسعار النفط

لندن: ارتفعت أسعار النفط، اليوم الخميس، لتصل إلى 120 دولارا للبرميل الواحد في أعلى مستوى لها منذ 10 سنوات، بفعل العقوبات الأميركية الجديدة على شركات تكرير روسية على خلفية الحرب في أوكرانيا، واضطراب الشحن وانخفاض مخزونات الخام الأميركية.

ووصلت أسعار العقود الآجلة لخام برنت إلى 119.84 دولار للبرميل وهو أعلى مستوى منذ مايو 2012، وفق “رويترز”. وبحلول الساعة 07:52 بتوقيت غرينتش زاد سعر خام برنت 6.85 دولار أو 6.1 بالمئة إلى 119.78 دولار للبرميل.

لكن بعد عدة ساعات عاد السعر للانخفاض إلى 115 دولارا تقريبا، ورغم ذلك يظل الرقم مرتفعا للغاية مقارنة بأرقام السنوات الماضية.

وارتفع خام غرب تكساس الوسيط إلى 116.57 دولار للبرميل، وهو أعلى مستوى منذ سبتمبر 2008 وسجل 116.41 دولار للبرميلبزيادة 5.81 دولار أو 5.3 بالمئة للبرميل.

وجاءت مكاسب النفط بعد أحدث حزمة من العقوبات الأميركية على قطاع التكرير في روسيا، مما أثار مخاوف من أن تكون صادرات النفط والغاز الروسية هي التالية التي ستستهدفها العقوبات.

وقرر تكتل أوبك بلس الذي يضم الدول الأعضاء قي منظمة البلدان المصدرة للبترول (أبوك) وحلفاءها ومنهم روسيا عدم زيادة الإنتاج عن المقدار المتفق عليه في اتفاق الإنتاج.

والكمية المتفق عليها تبلغ 400 ألف برميل يوميا في مارس، على الرغم من زيادة الأسعار ومطالبة المستهلكين بمزيد من الخام.


مقالات ذات صلة