رئيس الوزراء الأسترالي: جونسون أُجبر على الاستقالة

كانبرا: أشار رئيس الوزراء الأسترالي “أنتوني ألبانيز” الى أن نظيره البريطاني “بوريس جونسون” “أجبر على الاستقالة” من قبل حزبه المحافظين.

وقال ألبانيز: “أتمنى لبوريس جونسون التوفيق، فهذا تذكير بمدى صعوبة السياسة”، معتبرًا أن “هناك سلسلة من الأحداث تعني أن حزبه أجبره على الاستقالة”.

وذكر رئيس الوزراء الأسترالي أنه لا يعتقد أن استقالة جونسون سيكون لها تأثير على العلاقات بين المملكة المتحدة وأستراليا، مشددًا على الروابط الدفاعية والتجارية بين البلدين، قائلا: “من الأهمية أن يستمر ذلك بطريقة سلسة، وأنا متأكد من ذلك لأن الدولتين متقاربتين جدا”.

وأضاف: “أنا فقط في انتظار نتيجة من يخلف جونسون، سأتواصل معهم عبر الهاتف وأهنئهم، وسأتطلع إلى الاجتماع معهم”.

وقدّم جونسون استقالته بعد تمرّد في حكومته حيث استقال أكثر من 52 شخصًا بين وزراء ومساعدين وغيرهم.

في السياق، رأت وزيرة خارجية بريطانيا أن جونسون اتخذ القرار الصائب بإعلان استقالته من منصبه.

وكتبت “ليز تراس”، عبر حسابها في تويتر، “يجب التحلي بالوحدة والهدوء حتى اختيار زعيم جديد للمحافظين”.

كما أضافت في تغريدة من بالي حيث من المتوقع أن تشارك في اجتماع وزاري لمجموعة العشرين:“حققت الحكومة بقيادة بوريس العديد من الإنجازات، منها تقديم خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي واللقاحات ودعم أوكرانيا”.


مقالات ذات صلة