الصين تختتم الأحد أوسع مناورات عسكرية تجريها في محيط تايوان

بكين: تختتم الصين الأحد أوسع مناورات عسكرية تنفّذها في محيط تايوان، وذلك ردّا على زيارة رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي إلى الجزيرة، ما زاد من حدة التوتر في العلاقات الأميركية الصينية التي تراجعت إلى أدنى مستوياتها منذ سنوات.

وأثارت بيلوسي التي تتبوأ ثالث أعلى منصب في الإدارة الأميركية سخط الصين بزيارتها إلى تايوان. وكانت أرفع مسؤول أميركي يزور الجزيرة منذ 25 عاما.

وردّت بكين على هذه الخطوة بتعليق سلسلة من المباحثات والشراكات الثنائية، لا سيما في مجال التغير المناخي والدفاع.

كما أطلق الجيش الصيني أوسع مناورات عسكرية في تاريخه، حاشدا لها طائرات وسفنا حربية وصواريخ بالستية في سياق ما اعتبره محللون محاكاة لحصار تايوان واجتياحها.

وكشفت القيادة الشرقية للجيش الصيني التي تشرف على هذه العمليات أنها أجرت الأحد تدريبات مشتركة في البحر وفي المجال الجوي في محيط تايوان، وفق ما كان مقرّرا"

وأكّدت أن الغرض من هذه المناورات هو اختبار القوة النارية في الميدان والضربات الجوية الطويلة المدى.

ومن المفترض أن تنتهي هذه التمارين عند ظهر الأحد، لكن أيا من بكين أو تايبيه لم تعلن انتهاءها. وتنوي بكين اجراء مناورات جديدة بالذخيرة الحيّة لغاية الخامس عشر من آب/أغسطس في البحر الأصفر الذي يفصل بين الصين وشبه الجزيرة الكورية.

أكدت وزارة الدفاع التايوانية أن الصين نشرت طائرات وسفن وطائرات مسيرة حول المضيق لمحاكاة هجمات على جزيرة تايوان الرئيسية.

وأحصت الوزارة 66 طائرة و 14 سفينة تنشط في المضيق الذي يفصل بين الصين وتايوان.

وتجاوز 22 منها الخطّ الأوسط الذي يقسم المضيق.

وهذا الخطّ الأوسط الذي رسمته الولايات المتحدة إبّان الحرب الباردة في وسط مضيق تايوان الذي يفصل الجزيرة عن برّ الصين الرئيسي لم يحظ يوما باعتراف من بكين.

كما أرسلت الصين طائرة مسيرة فوق جزيرة كينمين التايوانية، الواقعة على بعد نحو عشرة كيلومترات من مدينة شيامن الصينية، مما أجبر الجيش التايواني على إطلاق قنابل مضيئة، بحسب السلطات المحلية.

وكشفت وزارة النقل التايوانية أنه بحلول ظهر الأحد عاد الوضع إلى طبيعته في ست من مناطق الخطر السبع التي طلبت الصين من شركات الطيران تفاديها، في مؤشّر إلى أن التمارين شارفت نهايتها.

وأوضحت الوزارة في بيانها أن حركة الملاحة الجوية والبحرية يمكنها أن ترجع تدريجيا.

أما المنطقة السابعة الواقعة في شرق تايوان، فيوصى بتفاديها حتّى العاشرة من صباح الاثنين (02,00 ت غ)، وفق المصدر عينه.

في الجانب الصيني، لم ترد وزارة الدفاع على طلبات للتأكيد على نهاية المناورات.


مقالات ذات صلة