مغني الراب أفرو يعلن تعافيه من السرطان بعد شهرين على إصابته به

أفرو

القاهرة: بعد أقل من شهرين على إعلان إصابته بسرطان القلب وكتابته منشوراً قال فيه إنه يشعر بقرب نهايته، كشف مغني الراب عمرو سليمان  الشهير بـ أفرو عن خضوعه للعلاج، واستعداده للعودة إلى الغناء، مطالباً جمهوره بانتظار هدية كبيرة، ملمحاً لقرب صدور أغنية جديدة له.

الفنان أعلن عن تحسن وضعه الصحي عبر حسابه على موقع إنستغرام حيث كتب: جماهيري الأحباء، شكراً لكم على صبركم ودعمكم الدائم لي أثناء مرضي، أنا الآن بأفضل حال الحمد لله، وأنا مدين لكم بهدية كبيرة، انتظروا.

وسبق أن أعلن الفنان عن إصابته بسرطان القلب في شهر يونيو/حزيران الماضي، بعدما نشر ستوري عبر حسابه على إنستغرام، يكشف فيه إصابته، قائلاً: "سرطان قلب الحمد لله يا رب.. النهاية ستكون قريبة بالنسبة لي.

وأضاف: أتمنى من الجميع أن يسامحني لو فعلت أي شيء خاطىء في حقهم، ليس لدي وقت كثير متبق.. الحمد لله.

وقد أثار إعلانه الجديد التساؤلات حول سرعة شفائه، وإذا ما كان مريضاً بالأساس، أم أنه لا يزال مريضاً ويكابر من أجل الاستمرار في الفن حفاظاً على صحته النفسية.