كيف رد محمد رمضان على الفيديو الخادش الذي اتهم فيه زوراً؟

محمد رمضان

القاهرة: لا يكاد يمرّ أسبوع إلا ويكون الفنان المصري محمد رمضان مصدراً للخبر، بأعماله الفنية، ومشاكله، وفيديوهاته التي يصفها كثيرون بالمستفزة، ومشاكله التي لا تنتهي، وغالباً ما يقابل الحملات الموجهة ضدّه بالتجاهل، إلا أنّه وقع ضحية تسريب فيديو خادش للحياء قيل إنه له ما دفعه إلى الرد والدفاع عن نفسه.

وشارك محمد فيديو على صفحته على انستغرام وعلق عليه كاتباً: حق الرد على الحملة الفاشلة.

وأعرب الفنان عن استيائه، لافتاً إلى أنّ ليس كل الشائعات التي تطاله تستحق منه أن يرد عليها وينفيها، لافتاً إلى أن الشائعة الأخيرة لا يمكنه السكوت عليها، وكتب: يعني انتصاراً لجمهوري وانتصاراً لديني وانتصاراً لبلدي وانتصاراً لاسمي وانتصاراً للجيش الذي خدمت فيه، فحسبي الله ونعم الوكيل في من يقف وراء هذه الحملة.