شاكيرا تتحدث للمرة الأولى عن انفصالها عن بيكيه

خرجت المغنية العالمية شاكيرا عن صمتها هذا الأسبوع وتحدثت في مقابلة حصريّة مع مجلّة Elle في عددها الجديد عن حياتها للمرة الأولى بعد إعلان خبر انفصالها عن لاعب كرة القدم الاسباني جيرارد بيكيه.

 وأوضحت المغنيّة أنّه ليس من السهل عليها الحديث عن هذا الموضوع خاصّة أنها المرة الأولى التي تتكلم فيها عن ذلك في مقابلة، مشيرة إلى أنّها ما زالت تحاول أن تفهم وتستوعب ما جرى.

 وأكّدت المغنيّة أن الانفصال لم يكن صعباً عليها فقط، بل على أولادها أيضاً. وقالت: حاولت إخفاء الأمر عن ولديّ. فأنا أعمل ما في وسعي لحمايتهما لأنها مهمتي الأساسية في الحياة. ولكنهما يسمعان بعض الأشياء من أصدقاء في المدرسة أو يشاهدان بعض الأخبار البغيضة والكريهة عبر النترنت وهذا يؤثر بهما.

ومن جهّة أخرى، تطرقت المغنيّة في المقابلة إلى الإشاعات التي تتعلّق بمعركة الحضانة بينها وبين طليقها. وأكّدت أنّه بغض النظر عن الطريقة التي انتهت بها الأمور بينها وبين بيكيه أو كيف يشع الثنائي تجاه بعضهما البعض، يبقى بيكيه والد طفليها وتتشارك وإيّاه مسؤولية كبيرة في تربيتهما.

وأضافت: أنا أؤمن بأننا سنكتشف ما هو الأفضل لمستقبل الأولاد وسنأتي بحل يكون عادلاً لكافة الأطراف المعنيّة. وأنا آمل وسأكون ممتنة لو يتم إعطاؤنا الفرصة لنقوم بكلّ ذلك على انفراد وبخصوصية.

 وأمّا عن قضية الاحتيال الضريبي، بقيت المغنيّة على موقفها ورفضت كل الادعاءات التي وجهت إليها وقالت: أنا على ثقة من أنّه لديّ أدلة كافية لدعم قضيتي وأنّ العدالة ستحقق وستحكم لصالحي.