مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة يجيز التحقيق حول القمع في ايران

الاحتجاجات في إيران (أ ف ب).

أجاز مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة الخميس إجراء تحقيق دولي حول القمع الدامي للاحتجاجات في ايران بهدف جمع أدلة تمهيداً لملاحقة محتملة للمسؤولين عن هذا الأمر.

وتم تبني القرار الذي قدمته ألمانيا وإيسلندا بتأييد 25 دولة عضواً واعتراض ست دول وامتناع 16 خلال اجتماع طارىء لمجلس حقوق الإنسان في جنيف.