واشنطن تعتبر عملية الإعدام على خلفية التظاهرات في إيران «تصعيداً مروعاً»

مشهد عام في أحد شوارع طهران (أ ف ب).

اعتبرت الولايات المتحدة الخميس أن تنفيذ أول عملية إعدام في إيران على خلفية الاحتجاجات المتواصلة يشكل «تصعيداً مروعاً» متعهدة مساءلة السلطات الإيرانية.

وقال الناطق باسم الخارجية الأميركي نيد برايس «إعدام محسن شكاري يشكل تصعيداً مروعاً للقضاء على أي معارضة وقمع الاحتجاجات».