تفاصيل عن تحرش واغتصاب ومحاولة قتل ترويها باميلا أندرسون في وثائقي مرتقب

هوليوود: كشفت النجمة العالمية باميلا أندرسون تفاصيل كثيرة عن حياتها الخاصة في الوثائقي Pamela, a love story الذي سيصبح متوفراً على منصة نتفليكس في 31 كانون الثاني (يناير)، منها محاولة قتلها لجليسة الأطفال السابقة التي تحرشت بها.

وتقول أندرسون (55 عاماً) إنّها حاولت قتل جليسة الأطفال التي كانت تعتني بها لأنّها تحمّلت ثلاث وأربع سنوات من الإساءة على يدها مضيفة: كانت تقول لي دائماً ألّا أخبر والديّ. وحاولت أن أحمي أخي منها.

وتابعت: حاولت قتلها. حاولت طعنها في قلبها بقلم على شكل حلوى قصب لكنّ محاولتها لم تنجح.

رغم ذلك، أشارت الممثلة إلى أنّها شعرت نفسها بأنها من تسبب بوفاة المرأة إذ شرحت: قلت لها أنني أريدها أن تموت، وماتت في اليوم الثاني بحادث سيارة. ظننت أنني قتلتها بعقلي السحري ولم أستطع أن أخبر أحداً.

وأضافت: كنت متأكدة أنني فعلت ذلك. أنني تمنيت موتها وبالتالي توفيت. وقد عشت حياتي في صغري وأنا مؤمنة بذلك.

من جهة أخرى، سيتحدّث الوثائقي عن تعرّض الممثلة للاغتصاب عندما كانت في 12 من عمرها من قبل جارها البالغ من العمر 25 عاماً في شقة أحد الأصدقاء وعن شعورها بالذنب لفترة طويلة حتى أنها لم تخبر أحداً عن الحادثة.