كيت بلانشيت تفكر بالاعتزال

لوس أنجلوس: على الرغم من أنّ الممثلة العالمية كيت بلانشيت البالغة من العمر 53 عاماً حصلت على جائزة «غولدن غلوب» عن أدائها الأخير في الدراما النفسية «تار»، إلا أنها أشارت إلى أنها تفكر في التقاعد والخروج من عالم التمثيل بسبب الإجهاد العاطفي والجسدي الذي تسبب فيه الدور، وذلك ضمن مقابلة في برنامج The Sunday Project الأسترالي.

وأوضحت بلانشيت أنّ تجسيد عازفة البيانو الخيالية الشهيرة عالمياً ليديا تار كان له تأثير دائم عليها، قائلة: «أعتقد أن السبب في ذلك هو أنه كان دوراً جسدياً، وما زالت أصداؤه معي، أعتقد أنني مثل الكثير من أعضاء الجمهور، أحتاج إلى وقت لمعالجته. وأضافت ضاحكة: "لذلك لا أريد أن أعمل مرة أخرى... أعتقد أن الوقت قد حان للتوقف».

خلال المقابلة، اعترفت بلانشيت بأنّ لديها حنيناً عميقاً إلى الوطن خلال السنوات الأربع الماضية، وتحلم بالعودة إلى أستراليا للتجوّل في حدائقها، بعد أن استقرت في لوس أنجليس منذ عام 2015 مع زوجها المخرج المسرحي آندرو أبتون وأطفالهما الأربعة. قبل ذلك، ظلوا في سيدني لأكثر من خمس سنوات عندما كان الزوجان مديرين فنيين لشركة مسرح سيدني.