صندوق النقد الدولي يحث تونس على خفض مستوى البطالة!

أصدر صندوق النقد الدولي تقريرًا عن الاقتصاد التونسي، تحدّث فيه عن استمرار معدلات البطالة المرتفعة في البلاد، ودعا التقرير إلى وضع حدّ لإحجام المستثمرين عن الاستثمار في البلاد حتى تتمكن من خفض هذه المعدلات.

وتتراوح نسبة البطالة في تونس بين 15 في المائة، وتصل إلى 35 في المائة، بين الشباب، بينما تقل قليلا عن 25 في المائة بين النساء، وبحسب بيانات الصندوق، المستندة لبيانات السلطات التونسية، تراجع معدل البطالة الكلي من نحو 18 في المائة عام 2011 إلى 15 في المائة عام 2017.

وبناءً على ما سبق فقد أوصى صندوق النقد الدولي السلطات التونسية على وضع حد لإحجام المستثمرين، وتعزيز الحوكمة، في إطار جهود الحكومة لمكافحة الفساد، وإقامة بيئة أعمال تنافسية، وتطبيق سعر صرف عادل، وتوفير حوافز استثمارية لزيادة الإنتاجية، والحد من الروتين الإداري، مما سيساعد في إطلاق إمكانات القطاع الخاص لخلق مزيد من الفرص والوظائف لجميع التونسيين.

وقرر الصندوق مطلع شهر أكتوبر (تشرين الأول) الجاري، صرف الشريحة الخامسة من قرض بقيمة 2.9 مليار دولار، حيث أفرج الصندوق عن 249 مليون دولار، ليصل ما حصلت عليه البلاد حتى الآن إلى 1.4 مليار دولار.


اشترك في النقاش