خريطة الماراثون الرمضاني لعام 2019

الأعمال ترفع شعار الكوميديا والصعيدي
* تشير الخريطة الدرامية إلى مشاركة 35 عملاً درامياً تقريباً، بعضها يتم تجهيز لبدء التصوير، وبعضها مؤجل وجاهز للعرض التلفزيوني.
* من الظواهر الإيجابية ظهور عدد من الفنانين كأبطال للمرة الأولى ومنحهم فرصة لإثبات قدراتهم التمثيلية.

القاهرة: مع بداية عام 2019؛ بدأ عدد كبير من نجوم الدراما المصرية الاستعداد للتجهيز للماراثون الدرامي خلال شهر رمضان القادم، حيث لم يتبق على الشهر الكريم إلا 4 أشهر تقريباً.
وتشهد الدراما التلفزيونية بالموسم المقبل غياب عدد كبير من كبار النجوم، منهم يحيى الفخراني ويسرا وليلي علوي ومحمد رمضان وغادة عبد الرازق، في المقابل يوجد عدد آخر من نجوم ونجمات السينما منهم أحمد السقا ومصطفى شعبان وأمير كرارة ومي عز الدين وغادة عادل ودينا الشربيني وعلي ربيع ومحمد عادل إمام وغيرهم.
كما يقدم عدد من الفنانين في هذا الماراثون أولى بطولاتهم المطلقة منهم ياسمين صبري وريهام حجاج وبيومي فؤاد، كذلك من الملاحظ أن الطابع الكوميدي والصعيدي يسيطر هذا العام على بعض الأعمال المشاركة.
وحتى الآن تشير الخريطة الدرامية إلى مشاركة 35 عملا دراميا تقريبا، يتم تجهيز البعض منها لبدء التصوير، وعدد آخر مؤجل وجاهز للعرض التلفزيوني. ونرصد عبر السطور التالية الأعمال المؤجلة وبعض الأعمال التي يتم التجهيز لها.
والبداية مع الأعمال المؤجلة التي تتضمن تقريبا 5 أعمال فنية، منها مسلسل «خط ساخن» الذي تم تأجيل عرضه قبل شهر رمضان الماضي لفشل صناعه في تسويقه، الذي شارك في بطولته السورية سلاف فواخرجي التي تعود به بعد فترة غياب دامت 8 سنوات منذ تقديمها مسلسل «كليوباترا« عام 2010. ويشاركها في البطولة حسين فهمي ونضال الشافعي وصلاح عبد الله ومن إخراج حسني صالح والعمل من تأليف فوزية حسين، وتدور أحداثه حول شخصية «عالية» التي تسخر كل اهتماماتها في مساعدة حالات المرضى الأكثر تعرضا للانتحار، حيث تدور الأحداث حول قضايا الانتحار.

ومن المسلسلات التي كان المفترض أن تعرض على القنوات الفضائية لكن أجلت لهذا العام «2019»، مسلسل «السر» الذي تقوم ببطولته وفاء عامر وحسين فهمي وريم البارودي ونضال الشافعي، ويصنف العمل من ضمن الأعمال الطويلة حيث يبلغ عدد حلقاته 60 حلقة، وتدور أحداثه في إطار تشويقي اجتماعي ويرصد العلاقات الإنسانية بين الأشخاص في المجتمع المصري، المسلسل من تأليف حسام مصطفى، وإخراج محمد حمدي.
ومن بين الأعمال المؤجلة أيضا مسلسل «الضاهر» للفنان محمد فؤاد، الذي يعود به بعد فترة غياب عن الأعمال الدرامية، وقد توقف عرضه نظرا لمروره بسلسلة من المشكلات والخلافات بين صناع العمل خاصة مؤلفه تامر عبد المنعم، مما أدى إلى توقفه، ولكن أعلن مؤخرا بطل العمل عن حل هذه المشكلات ومتوقع عرضه هذا العام، وتدور أحداثه حول ضابط يعيش في منطقة الضاهر، ويساعد كل من حوله، وتتوالى الأحداث، والعمل من إخراج ياسر زايد.
أما الفنانة روبي التي انتهت من تصوير مسلسل «أهو ده اللي صار» العام الماضي، وكان المفترض عرضه الماراثون الرمضاني الماضي لكن تم تأجيله فجأة دون سابق إنذار. العمل من تأليف عبد الرحيم كمال ومن إخراج حاتم علي ويشارك في البطولة محمد فراج وأحمد داود وسوسن بدر وأروى جودة، وتدور أحداثه بين 1918 و2018 حول معاناة المرأة بصفة عامة والصعيدية بصفة خاصة، واختلاف الأفكار والعادات والتقاليد وغيرها من القضايا الاجتماعية التي تخص المرأة.
أما مسلسل «بركة» للفنان عمرو سعد، الذي توقف تصويره قبل بدء العرض الرمضاني الماضي لظروف إنتاجه، عادت من جديد أخباره ومتوقع استكماله خلال الشهور القادمة تمهيدًا لعرضه ضمن الماراثون الرمضاني القادم. «بركة» تدور أحداثه حول بركة وهو شخص يأتي من الصعيد مع والدته ويعيشان في القاهرة ومع مرور الوقت يبدأ في جمع المال ومن هنا يتورط في مشاكل كبيرة بسبب عدد من أصحاب النفوذ، المسلسل إخراج محمود كريم وتأليف محمد الشواف ويشارك في البطولة كمال أبو رية وهالة صدقي.
أما الأعمال الدرامية المفترض التجهيز لها حاليًا تمهيدًا للعرض الرمضاني، فيأتي على رأس القائمة الزعيم عادل أمام، للعام الثامن على التوالي، ويقدم مسلسل بعنوان «فالنتينو» من تأليف الشاعر أيمن بهجت قمر، ومن إخراج رامي إمام، ويدور في الإطار الكوميدي وجاري الآن اختيار باقي فريق العمل.
وكما تشارك هذا العام في الماراثون الفنانة ميرفت أمين بمسلسل «قيد عائلي» وهو من تأليف محمد رجاء وميشيل نبيل وإخراج تامر حمزة ويشاركها البطولة 25 نجما تقريبا من كبار الفنانين منهم عزت العلايلي وصلاح عبد الله وبوسي ومحمد رياض وسيمون ومجموعة كبيرة من الفنانين الشباب، وتدور أحداث العمل حول سيدة أعمال كبيرة تتعرض لكثير من المواقف الصعبة والضغوط النفسية بسبب عائلتها وتتوالى الأحداث في الدخول في صراعات مع العائلة.
وتحتل الأجواء الصعيدية حيزا كبيرا في هذا السباق، فيعود الفنان أحمد السقا للأدوار الصعيدية مرة أخرى من خلال أحداث مسلسل «ولد الغلابة»، ومن تأليف أيمن سلامة ويسلط العمل الضوء على إحدى القضايا الاجتماعية. العمل من إخراج محمد ساماي ويشارك في البطولة صفاء الطوخي ومي عمر وكمال أبو رية.
وينضم للون الصعيدي الفنان ماجد المصري الذي يخوض تجربته الأولى الصعيدية من خلال مسلسل «بحر» حيث يجسد شخصية رجل صعيدي يسمي «بحر»، العمل من تأليف أحمد عبالفتاح ومن إخراج أحمد صالح والمسلسل يتألف من 60 حلقة.
وكذلك يطل علينا هذا العام بعد غياب عامين عن الأعمال الدرامية الفنان الشاب محمد عادل إمام، حيث يعود بمسلسل بعنوان «هوجان» من تأليف محمد صلاح العزب وإخراج شيرين عادل، وتدور أحداثه حول شاب أطلق عليه أصدقاؤه اسم هوجان بسبب حبه الشديد للمصارع الشهير هولك هوجان ويشاركه البطولة كريم محمود عبد العزيز.
ويدخل المنافسة أيضا هذا العام الفنان ياسر جلال، بمسلسل «لمس أكتاف»، حيث يواصل تقديمه البطولة المطلقة للعام الثالث على التوالي، ويتناول العمل حياة اعتزال مصارع اللعبة. العمل من تأليف هاني سرحان وإخراج حسين المنياوي ويشارك في البطولة المصارع المصري كرم جابر وأمينة خليل.
وأيضا يجدد الفنان مصطفى شعبان لقاءه مع جمهوره هذا العام بعد تألقه العام الماضي بمسلسل «أيوب»، لذلك قرر شعبان استغلال هذا النجاح بالاستعانة بنفس المؤلف محمد سيد بشير.
في العمل الذي سيقدمه هذا العام بعنوان «بيت راضي»، ويظهر في الأحداث بشخصية تاجر كبير يعمل في السوق. المسلسل من إخراج أحمد صالح. وجاري الآن الاستقرار على باقي فريق العمل، تمهيدا لبدء التصوير.
ومن المتوقع أن يعود هذا العام للأعمال الدرامية الفنان حمادة هلال بمسلسل للمؤلف محمود أبو زيد ويعتبر التعاون الثالث لهما، ولم يستقر حتى الآن على اسم العمل، والعمل يشرف على إخراجه محمد بكير.
ومن ضمن الفنانين الشباب الذي حجز مكانه على الخريطة الدرامية المصرية السوري باسل خياط، الذي تعاقد على تقديم عمل درامي ليخوض من خلاله منافسات رمضان، ويتكتم باسل على تفاصيل العمل، وقد نافس العام الماضي بمسلسل «الرحلة» وحقق نجاحا لافتا.
كما تدخل حلبة المنافسة الفنانات الشابات، حيث تشارك هذا العام: نيللي كريم بمسلسل لم يستقر على اسمه حتى الآن، تأليف عمرو الدالي، وأحمد وائل، وإخراج أحمد مدحت، وجاري الآن الاستقرار على باقي فريق العمل، ولكن أكدت نيللي أن المسلسل بعيد عن النكد تماما، وبه الكثير من الكوميديا والمغامرات.

وتعود هذا العام الفنانة غادة عادل للأعمال الدرامية، بعد فترة غياب بمسلسل «ملائكة إبليس» من تأليف محمد أمين راضي وإخراج أحمد خالد موسى، وتشارك في البطولة إيمان العاصي وسلوى خطاب، وتدور أحداثه في حارة شعبية ويعبر عن الطبقة الاجتماعية الكادحة.
وانضمت الفنانة مي عز الدين، بعد فترة انقطاع، للسباق الرمضاني، حيث تحضر لعمل بعنوان «البرنسيسة بيسة»، وهو من سيناريو وحوار مصطفى عمر وفاروق هاشم، ويقوم بإخراجه أكرم فريد، وجاري استكمال باقي فريق العمل.
أما الفنانة دينا سمير غانم التي تغيبت العام الماضي عن السباق، فتنافس هذا العام بمسلسل غنائي كوميدي من تأليف أيمن وتار وإخراج خالد الحلفاوي. تدور أحداثه في إطار كوميدي، حيث يعتمد العمل على 3 قصص تحت اسم واحد، وحتى الآن لم يستقر صناعه على اسم نهائي للعمل، ويشاركها البطولها محمد سلام ومحمد ثروت وشيماء سيف وغيرهم من الفنانين، كما ستخوض شقيقتها إيمي البطولة المطلقة لأول مرة في هذا الماراثون، وجاري اختيار كافة تفاصل العمل.
وللعام الثاني على التوالي تقدم الفنانة دينا الشربيني بطولاتها التلفزيونية، حيث تعاقدت مع شبكه «إم بي سي» لتقديم عمل حصري على قنواتها، وجاري الآن التحضير للعمل، العمل يشرف على إخراجه المخرجة كاملة أبو ذكري، ومن تأليف السيناريست مريم نعوم.
ومن الظواهر الإيجابية ظهور عدد من الفنانين كأبطال للمرة الأولى ومنحهم فرصة لإثبات قدرتهم التمثيلية، على سبيل المثال تعاقدت الفنانة ياسمين صبري على أولى بطولاتها الدرامية بعنوان «حكايتي»، وبدأت صبري في التحضير للعمل بعقد جلسات مع المؤلف محمد عبد المعطي والمخرج أحمد سمير فرج.
وللكوميديا نصيب الأسد في مسلسلات عام 2019، حيث يشارك للعام الثالث على التوالي الفنان أكرم حسني في الماراثون ويشارك في هذا الموسم بمسلسل عنوانه «اسمه إيه»، من تأليف أيمن وتار، وإخراج خالد حلفاوي.
أما الفنان علي ربيع فقد استقر على تقديم مسلسل بعنوان «فكرة بمليون جنيه»، ويشاركه البطولة صهر الصايغ وكريم عفيفي. العمل من تأليف إبراهيم محسن وإخراج وائل إحسان.
كما ينافس الفنانان هشام ماجد وشيكو، خلال هذا السباق عبر مسلسل كوميدي يحمل اسم اللعبة من تأليف محمد صلاح خطاب وأحمد سعد،
وينضم للأعمال الكوميدية الفنان بيومي فؤاد الذي استقر على سيناريو بعنوان «خطوة عزيزة»، ويعتبر العمل بطولة مطلقة له. يشرف على الإخراج عادل أديب، والعمل تأليف شادي أبو شادي.


اشترك في النقاش