استمرار المظاهرات في الجزائر رفضًا لتعيين الرئيس المؤقت

مظاهرات حاشدة عمّت وسط الجزائر طالبت برحيل الرئيس المؤقت عبد القادر بن صالح، ورئيس الوزراء نور الدين بدوي.

وأثناء المظاهرات استخدمت الشرطة خراطيم المياه والقنابل المسيلة للدموع لمنع المتظاهرين من الوصول إلى ساحة البريد المركزي، ولتفريق المتظاهرين بحسب ما ذكرت وسائل إعلامية.

يذكر أن الرئيس الجزائري المؤقت، عبد القادر بن صالح، قال أمس الثلاثاء، إنه يريد استيفاء الشروط لإقامة انتخابات شفافة ونزيهة، وذلك بعد تعيينه رئيسا مؤقتا للبلاد إلاّ أنّ مظاهرات حاشدة خرجت في شوارع الجزائر للتعبير عن رفض تعيين بن صالح رئيسا مؤقتا.


اشترك في النقاش