أول كاتبة عربية تفوز بجائزة «مان بوكر» وتصير نجمة «سيدات القمر».

العمانية جوخة الحارثي

رسم: علي المندلاوي

- 1 - بين سلطنة عمان والمملكة المتحدة
 - جوخة الحارثي، مواليد سلطنة عمان، سنة 1978… حيث نشأت في بيت مولع بالأدب، وتعلمت في مدارس عمان…
 - وفي جامعة أدنبرة البريطانية واصلت تعليمها العالي وحصلت على درجة الدكتوراه في الأدب العربي القديم.
 - وتعمل الآن أستاذة مساعدة بقسم اللغة العربية في جامعة السلطان قابوس…
 
 - 2 - بين القيد والحرية
 - اختارت جوخة أن توزع حياتها بين حقليْن مختلفيْن هما: 
 - الدرس الجامعي وما يستوجبه من صرامة البحث الأكاديمي...
 - والنص الإبداعي وحرية المخيال من خلال كتابة القصة القصيرة، وقصة الطفل والرواية.
 
 - 3 - رواية كل ست سنوات
 - معدل إنتاج الرواية لدى جوخة الحارثي هو: رواية كل ست سنوات: حيث إن لها ثلاث روايات موزعة حسب سنوات النشر كما يلي: «منامات» (2004)، ثم «سيدات القمر» (2010) ثم «نارنجة» (2016).
 
 - 4 - سفر الإبداع عبر الترجمات
 - لفتت بعض قصص جوخة القصيرة أنظار المترجمين فسافرت بقصصها من العربية إلى اللغات الأخرى عبر الترجمة إلى الإنجليزية (مجلة «بانيبال» اللندنية) وإلى الألمانية (من خلال مجلة «لسان»).
 - كما ترجمت لها قصص إلى اللغات: الصربية، والإيطالية، والكورية.
 
 - 5 - لغة الحظ في الترجمة
 - من حسن حظ جوخة أن ترجمت روايتها «سيدات القمر» من قبل مترجمة متمرسة بنقل بعض الروايات العربية الحديثة إلى الإنجليزية وهي الأستاذة (مارلين بوث) التي امتلكت خبرة في ترجمة بعض أعمال النساء الروائيات العربيات مثل نوال السعداوي، ورجاء العالم، وغيرهما.
 
- 6 - جوخة والجوائز
سبق لجوخة أن فازت بجائزتين: 
 - أ - جائزة أفضل رواية عمانية في مسابقة أفضل إصدار عُماني منشور في مجالي الأدب والثقافة لعام 2010 عن رواية «سيدات القمر».
 - ب - جائزة أفضل كتاب في فرع أدب الأطفال في مسابقة أفضل إصدار عُماني منشور في مجالي الأدب والثقافة لعام 2010 عن كتاب «عش للعصافير».
 
 - 7 - الدراسة والقصة
 - وللروائية العمانية دراسة تحت عنوان: «ملاحقة الشموس»: منهج التأليف الأدبي في كتاب «خريدة القصر للعماد الأصفهاني» (دراسة)، دار الدوسري، 2010...
 - ولها قصة أخرى للأطفال بعنوان «السحابة تتمنى».
 - وفي باب القصة القصيرة نشرت مجموعتين هما: «مقاطع من سيرة لبنى إذ آن الرحيل» (2001) و«صبي على السطح» (2007).
 
 - 8 - وللمترجمة نصيب
 - ولأن رواية «سيدات القمر» مكتوبة بالعربية، كان لا بد من مترجمة إنجليزية حاذقة متمرسة باللغة العربية مثل الأستاذة مارلين بوث حتى يطلع قراء الإنجليزية على هذه الرواية العربية العمانية.
 - وتبلغ قيمة هذه الجائزة 50 ألف جنيه أسترليني (نحو 63.5 ألف دولار) وتتقاسم المؤلفة والمترجمة قيمة الجائزة معاً.
 
 - 9 - الانتزاع بالإقناع بالإبداع
 - … وأعجبت لجنة التحكيم برواية «سيدات القمر»...
 - تنافست رواية «سيدات القمر» مع روايات أخرى بلغ عددها 108 مكتوبة بـ25 لغة مختلفة.
 - وقالت رئيسة لجنة التحكيم المؤرخة والكاتبة البريطانية بيتاني هيوز: «هو عمل استحوذ على القلوب والعقول على حد سواء، ويستحق التأمل».
 - وانتصرت جوخة الحارثي وانتزعت «سيدات القمر» أضواء جائزة «مان بوكر» لسنة 2019.


اشترك في النقاش