صامويل إيتو لـ«المجلة»: أنتظر الكاميرون ومصر في نهائي بطولة أمم أفريقيا

الأسد الكاميروني نجم برشلونة السابق أكد بأنه سيتجه للتدريب في الفترة المقبلة
* صلاح استمع لنصيحتي وهو أحد أفضل لاعبي أفريقيا والعالم حاليًا... 
* أتمنى أن يكسر الفرعون لقبي التاريخي في بطولات الكاف... 
* أسعى لتكرار إنجازاتي كلاعب في القارة العجوم ولكن من خارج المستطيل الأخضر... 
* عام 2009 الأفضل في مشواري التاريخي... ولن أنسى نسخة عام 2008 أمام أبو تريكة

القاهرة: كشف صامويل إيتو مهاجم برشلونة السابق أن أمنيته الحالية هي حصد منتخب بلاده الكاميرون لقب بطولة أمم أفريقيا التي ستنطلق في مصر بعد أيام، وقال إيتو إن البعض لا يرى في الكاميرون مرشحًا للقب ولكنه يثق بشكل كبير في زملائه وقدرتهم على الإبهار كما هي العادة، فالكاميرون تبقى أهم المنتخبات في القارة السمراء.
ويعد صامويل إيتو واحدًا من أشهر وأهم نجوم العالم في كرة القدم ولعب لأعظم أندية العالم ريال مدريد وإنترميلان وبرشلونة وحصل على جائزة الأفضل في القارة السمراء أربع مرات، ولد إيتو في 10 مارس (آذار) عام 1981 لأصول كاميرونية، شهدت حياته وبدايته متاعب كثيرة ولكنه لم يدع اليأس يتسلل إلى قلبه، واجه صعوبات شديدة في رحلته الأولى إلى القارة العجوز خاصة في فرنسا حيت لم يستطع الالتحاق بتعليمه فعاد إلى الكاميرون عشقًا في عالم الساحرة المستديرة إلى أن جاء الاستدعاء الفرنسي من جديد وبدأت الرحلة التي أنطلق منها إلى ريال مدريد حيث وقع عقدا هناك عام 1996 وهو لم يكمل عامة الخامس عشر ولكنه غادر النادي الملكي في عام 2000 إلى ريال مايوركا والذي تعاقد معه لمدة أربع سنوات كانت هي الأفضل في مسيرته الكروية حيث قاده إلى المركز الثالث بالليغا الإسبانية واللعب في دوري أبطال أوروبا.
واصل الأسد الكاميروني الشهير إيتو رحلة التألق حتى انضم لبرشلونة في صفقة بلغت 27 مليون يورو في ذلك الوقت نجح خلالها في صنع تاريخ وحفر اسمه بحروف من ذهب مع جماهير البارسا ومقاطعة كتالونيا حيث سجل 24 هدفا في أول موسم له بالدوري الإسباني و4 بدوري أبطال أوروبا، وفي عام 2009 انتقل إلى إنترميلان الإيطالي ليبدأ رحلته مع الكالتشيو وحصل على الرقم 9 وقاد فريقه في عام 2011 للتتويج بكأس إيطاليًا ومنها إلى إنجي الروسي ثم تشيلسي الإنجليزي وسامبدوريا وأنطاليا سبور التركي وأخيرا قطر القطري.
حقق صامويل إيتو الكثير من البطولات طوال مسيرته فقد فاز مع ريال مايوركا بكأس إسبانيا ومع برشلونة مرتين بدوري أبطال أوروبا و3 نسخ للدوري الإسباني ومرة بكأس إسبانيا مع البارسا ومرتين للسوبر الإسباني ووصيف كأس العالم للأندية، ومع إنترميلان فاز بلقب كأس العالم للأندية ودوري أبطال أوروبا والدوري الإيطالي وكأس إيطاليا والسوبر الإيطالي، وحقق مع المنتخب الكاميروني ذهبية الألعاب الأولمبية وكأس أمم أفريقيا مرتين 2000 و2002 ووصيف عام 2008 وكأس القارات.
وعلى مستوى الجوائز نال إيتو صاحب الأخلاق الرفيعة لقب أفضل لاعب في أفريقيا في أربع نسخ أعوام 2003 و2004 و2005 و2010 وثاني أفضل هداف في العالم عام 2010 وأفضل لاعب في كأس العالم للأندية عام 2010 وأفضل هداف بالدوري الإسباني عام 2006 وأفضل هداف في منتخب الكاميرون وأفضل هداف في تاريخ كأس أمم أفريقيا وهداف أمم أفريقيا في نسخ 2006 و2008 وعشرات الجوائز الفردية والألقاب في مختلف الاستفتاءات.
صامويل إيتو الذي كان أحد أفضل أهم لاعبي العالم فنا وأداء وخلقًا فتح قلبه وتحدث لـ«المجلة» في حي التجمع الخامس الراقي بالعاصمة المصرية القاهرة...


 
* كيف ترى بطولة أمم أفريقيا المقبلة؟
- ستكون نسخة قوية جدا، هناك أكثر من سبعة منتخبات هدفها الفوز باللقب وأعتقد أن كل الظروف مواتية لنرى مستوى يليق بالقارة السمراء.
 
* من ترشحه للنهائي؟
- لا أستطيع التوقع خاصة في ظل المنافسة القوية ولكني أتمنى بشكل شخصي نهائيا مصريا كاميرونيا.
 
* ولكن البعض يستبعد قدرة الكاميرون على المنافسة... ما تعليقك؟
- لا أعتقد ذلك... نظرا لتاريخ الكاميرون وقوة لاعبيها يمكنها المنافسة في أي بطولة، لا أستطيع أن أتحدث عن هذا الأمر وسنرى في البطولة إذا كانوا على صواب أم لا، لكن الكاميرون قادرة على الذهاب بعيدًا في تلك النسخة من بطولات الكان والمنافسة عليها.
 
* ولماذا ترشح مصر بجانب الكاميرون؟
- هي أمنية شخصية لمنتخب بلادي ولكن ترشيح مصر لعدة أسباب من بينها أن البطولة تقام على أراضيها ووسط جماهيرها بجانب أنهم فريق جيد جدًا ومستقر ولديهم لاعب رائع هو محمد صلاح الذي أراه من أفضل نجوم القارة السمراء والعالم.
 
* ولكن هل مصر والكاميرون هما فقط من ينافسون على اللقب؟
- هناك السنغال والمغرب والجزائر ونيجيريا وأعتقد أن المنافسات ربما تمنح منتخبات أخرى فرصة الظهور بشكل جيد.


 
* وكيف ترى محمد صلاح؟
- محمد صلاح لاعب رائع وقد نضج كثيرًا وقاد فريقه ليفربول للتتويج بدوري أبطال أوروبا وهو عمل جيد جدًا، لقد قابلته في وقت سابق ونصحته بالصبر والقتال والمثابرة وها هو يسير في الطريق الصحيح، هو لاعب مهم جدا في القارة السمراء وعنوان لها في أوروبا وأتمنى له التوفيق وأن يكسر الرقم القياسي الخاص بي بأن يكون هداف بطولات أفريقيا.
 
* وكيف تتوقع تنظيم البطولة؟
- مصر بلد رائع وكلنا نحبه ونعرف قدراته والإمكانيات التي يملكها، مصر قادرة على التنظيم الرائع وأعتقد أن الجميع سيشيد بذلك.


 
* وهل ما زلت تتذكر نهائي بطولة أفريقيا 2008؟
- نعم كان مع مصر وحقق الفراعنة اللقب بهدف محمد أبو تريكة.
 
* لننتقل إلى إيتو اللاعب... ما أفضل مواسمك؟
- لا أعتقد أنني سأكون مبالغا إذا قلت إنني فعلت كل شيء في كرة القدم، وكنت خير سفير لبلادي وقارة أفريقيا في أوروبا، لقد لعبت لأعظم أندية العالم ريال مدريد وبرشلونة وتشيلسي وإنترميلان ومايوركا، أرى أن موسمي الأول مع برشلونة هو الأفضل في مسيرتي عام 2009 حيث حققنا الثلاثية التاريخية ثم عام 2010 وتوجنا بدوري أبطال أوروبا.
 
* ما خطوتك المستقبلية في كرة القدم؟
- لا أرى نفسي في الجانب الإداري... أريد الاستمرار داخل المستطيل الأخضر، سأتجه إلى التدريب وأود تكرار ما حققته في أوروبا من جديد ولكن من خارج الخطوط.
 
* ولكن البعض توقع ترشحك لمنصب داخل الاتحاد الأفريقي (كاف)؟
- خطوتي المستقبلية ستكون في عالم التدريب.
 


اشترك في النقاش