محادثات بين الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي لإنهاء التوتر في محافظات جنوب اليمن


بدأ مسؤولون من الحكومة اليمنية محادثات غير مباشرة مع وفد المجلس الانتقالي الجنوبي، في مدينة جدة السعودية، بهدف إنهاء التوتر في محافظات جنوب اليمن، بحسب تصريح لمسؤول يمني لـوكالة «رويترز».

وفي وقت سابق من الأربعاء، أبدى وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش، ثقته وتفاؤله بشأن نجاح اجتماع جدة.

وقال قرقاش في تغريدة على موقع «تويتر»: «نتطلع بثقة وتفاؤل إلى نجاح اجتماع جدة بين حكومة اليمن الشقيق والمجلس الانتقالي الجنوبي».
وكان رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي عيدروس الزبيدي رحب، الاثنين، بجهود مجلس الأمن الدولي الرامية للتوصل إلى حل سياسي شامل للأزمة في اليمن عموما، والجنوب على وجه الخصوص.
وأكد الزبيدي على أن «المجلس الانتقالي الجنوبي على استعداد للمشاركة بشكل بناء في عملية تفاوض تنهي الأزمة وتحل القضية الجنوبية».

كما شدد على التزام المجلس بدعوة السعودية للحوار التي أشار إليها بيان مجلس الأمن، انطلاقا من «مسؤولية المجلس الانتقالي الجنوبي تجاه السلام والاستقرار بالمنطقة، وكذلك إيمانا بحرص الرياض على الشعب اليمني».


اشترك في النقاش