عمرو الجنايني: لن أترشح لانتخابات اتحاد الكرة المصري المقبلة

قال لـ«المجلة» إنه لم يتدخل في عقوبات شيكابالا وكهربا... وإن انتماده بعيد عن العمل
* جئت في مهمة محددة وهدفي إعادة مسار الكرة المصرية للطريق الصحيح
* ننتهي من اللائحة الجديدة خلال أيام والقرار النهائي للفيفا
* المنتخب المصري قادر على التأهل لأمم أفريقيا والمنافسة على لقبها
* طموحنا التأهل لكأس العالم 2022 والبدري قادر على التحدي
* ليس هنالك مشاكل مع محمد صلاح، وسيشارك في معسكر الفراعنة، والوقت طويل لحسم مشاركته في طوكيو
* نحلم بحصد ميدالية في الأولمبياد... وحزين بسبب أحداث السوبر المصري
* الأجواء لا تساعد على النجاح... وراضٍ عن عمل اللجنة المؤقتة

القاهرة: أكد عمرو الجنايني رئيس اللجنة المؤقتة المكلفة بإدارة الاتحاد المصري لكرة القدم أنه لن يترشح في انتخابات الجبلاية المقبلة، وقال الجنايني إنه جاء في مهمة محددة وهي إعادة مسيرة الكرة في أرجاء المحروسة إلى الطريق الصحيح لحين انتخاب مجلس إدارة جديد.
وأضاف أنه لن يترشح إلى رئاسة اتحاد الكرة المصري كما يردد البعض حتى وإن كان التكليف الذي جاء به من الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) لا ينص على منعه من خوض الانتخابات المقبلة، وأوضح الجنايني في تصريحات خاصة لـ«المجلة» أن الأمور صعبة جدًا والأجواء تغيرت كثيرا وهو يحمل فوق طاقته بهدف وصول السفينة إلى بر الأمان وتسليمها إلى رئيس اتحاد الكرة المصري الجديد بنجاح.
وتابع: «هناك أجواء غير صحية للعمل والكل ينتظر أخطاء غيره... لم أعتد أن أعمل وسط هذا الكم من الشحن النفسي والمعنوي»، وقال إنه تسلم مهام اللجنة المؤقته برفقة زملائه، ولديهم ملفات كثيرة منها إعداد لائحة لاتحاد الكرة المصري تجري على أساسها الانتخابات بجانب إعادة المنتخب المصري إلى الطريق الصحيح بعد الخروج المبكر من بطولة أمم أفريقيا التي أقيمت في القاهرة في شهري يونيو (حزيران) ويوليو (تموز) الماضيين وانتظام المسابقات المحلية.
وأضاف أن تقنية الفيديو سوف يتم تطبيقها في الدوري المصري خلال أيام قليلة وتم بذل مجهود كبير جدا فيها حتى يتم تدريب الحكام عليها في وقت قصير، وأوضح أن المنتخب الأوليمبي المصري قادر على تحقيق إنجاز في أولمبياد طوكيو المقبلة وهو سيذهب إلى هناك للمنافسة على ميدالية، خاصة أن هناك جيلا مميزاً جداً مع شوقي غريب المدير الفني صاحب التاريخ الطويل.
وشدد الجنايني على أن حسام البدري، المدير الفني للفراعنة، سيتمكن من عبور تلك المرحلة الصعبة التي نمر بها وسوف يستطيع تحقيق الفوز في مباراتي توجو المقبلتين بهدف تحسين وضع المنتخب المصري في المجموعة السابعة المؤهلة لبطولة أمم أفريقيا التي ستقام في الكاميرون 2021. وقال إنه ليس هناك أي مشاكل مع محمد صلاح جناح الفريق الأول لكرة القدم بنادي ليفربول الإنجليزي وسوف يكون موجودا في معسكر الفراعنة في الجزء الأخير من شهر مارس (آذار) الحالي.
وأضاف: «قابلت الفرعون صلاح بشكل مباشر في لندن... كنت في رحلة عمل هناك... وأجريت اتصالا هاتفيا معه وتحدثنا وجلسنا ووضحت له بعض النقاط... هو لاعب كبير ومصري حتى النخاع... شديد الوطنية... قال لي إنه لا يمكن أن يتخلى عن تلبية نداء بلاده التي صنعت اسمه وأنا أثق به وأدعمه... وجميع المصريين كذلك... ولا تنسى أنه واحد من أفضل 5 لاعبين في العالم ولكنه في عيوننا الأفضل في الكون... وهو في قلوبنا».
وأوضح الجنايني أنه غير راض عما حدث في السوبر المصري الذي أقيم بدولة الإمارات العربية الشقيقة من لاعبي الأهلي والزمالك وقد تم توقيع عقوبات عليهم بسبب تلك الأحداث السيئة في بلد «نحبها ونقدرها وهي وطننا الثاني فعليًا»، وتابع: «الإمارات والممكلة العربية السعودية والبحرين والكويت دول نذهب إليها لا نشعر بالغربة... هي وطننا الآخر ودولة الإمارات استقبلت بكل ترحاب وقدمت كل السبل لإنجاح الحدث ولم تتأخر في شيء وما كان يجب أن يكون المشهد الأخير بهذا الشكل».
يعد عمرو الجنايني واحدًا من أشهر الشخصيات الرياضية في مصر رغم أنه لم يكن يومًا لاعبًا للكرة ولكنه عاشق لنادي الزمالك وعمل عضوًا بمجلس الإدارة به في وقت سابق.
ولد عمرو يوسف حسن الجنايني في 25 أكتوبر (تشرين الأول) 1964 وتخرج في كلية التجارة جامعة القاهرة عام 1985، وتخصص في مجال البنوك، فهو أحد أهم رجال المصارف في مصر، عين عضوًا بمجلس إدارة الزمالك من 2006 وحتى 2013 في فترات متفاوته، عرف عنه حبه الشديد للقلعة البيضاء ووقوفه بجانبها في تعاقدات اللاعبين.

 




عمرو الجنايني مع رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم جياني إنفانتين

 


عمرو الجنايني تحدث بكل وضوح لـ«المجلة»:
 
* في البداية... هل أنت راض عن أداء اللجنة الخماسية لإدارة الكرة المصرية حتى الآن؟
- لا أنكر أنني كنت أتمنى أن تكون هناك أجواء أفضل حتى نستطيع تقديم شيء أفضل ولكنني راض بما حققنا، أكملنا عمل الاتحاد المصري السابق برئاسة المهندس هاني أبو ريدة وحقق المنتخب الأوليمبي بطولة أمم أفريقيا تحت 23 عاما وتأهل لأولمبياد طوكيو الصيف المقبل. ننهي حاليًا اللائحة الجديدة لاتحاد الكرة التي علي أساسها سوف تجرى الانتخابات المقبلة. المسابقات المحلية تسير بانتظام شديد ولا يوجد أي تأجيل سوى لقرارات الأمن وهذا قليل جدًا والمنتخب الأول يسير بشكل معقول وقادر على استعادة بريقه القاري.
 
* ولكن البعض يشير إلى أنك سوف تترشح لانتخابات اتحاد الكرة المصري؟
- لا أفكر في ذلك، ولن أترشح... الأجواء ليست جيدة، وهناك حالة غير صحية للعمل.
 
* ما هي تلك الأجواء؟
- لا أفهم سر التعصب الشديد الذي باتت عليه كرة القدم في مصر والاتهامات والصراع القوي بجانب الانتقادات الخارجة عن المألوف.
 
* ولكنك كنت متعصبًا للزمالك؟
- الأمر مختلف... نحن نتعامل من منطلق «حلاوة الكورة» ومتعتها... برغم انتمائي للزمالك ومكايدة الأهلاوية، لكن لم نخرج يومًا عن النص، وأغلب أعضاء مجلس إدارة الأهلي أصدقائي وقريبون جدًا مني، مثل خالد الدرندلي وخالد مرتجي بجانب أنني أعمل برفقة طارق قنديل ولا يوجد أي شيء يعكر الصفو.
 
* وهل أثر انتماؤك على إدارتك لاتحاد الكرة المصري؟
- لا يوجد قرار واحد صدر فيه انحياز لطرف على حساب الآخر، ولكن لماذا نحصر الكرة المصرية في الأهلي والزمالك؟ أليست هناك أندية أخرى في دوري الدرجة الأولى والثانية والثالثة وغيرهم، انتمائي خارج عملي، ولا يمكن أن أغامر بتاريخي الطويل وأعرضه للفشل.


 
* ولكن البعض فسر عقوبات السوبر المصري الأخير بأنها انحياز للزمالك؟
- جيد أنك طرحت هذا الأمر، فسوف أوضحه بشكل تفصيلي، وسوف أركز على ثلاث نقاط أولها أن السوبر المصري أقيم في دولة يجمعنا بها حب شديد وعلاقات أخوة، وهنا حديثي على المستوى الشعبي، وهو نفس الحب بين الشعبين المصري والسعودي والبحريني والكويتي. دولة الإمارات ومجلس أبوظبي الرياضي قدم كل الدعم لإنجاح تلك المباراة... لم يرفضوا طلبا، وبرأيي فإنهم تحملوا الكثير في جميع الاتجاهات لاستضافة الحدث، وما كان ينبغي أن تكون كلمة شكرًا لهم في ختام المباراة بهذا الشكل من اللاعبين. 
النقطة الثانية أن العقوبات خرجت عن لجنة الانضباط التي شاهدت «سي دي» كاملا للأحداث. 
والنقطة الثالثة أنني لم أتدخل في شيء ولم أتحدث مع أي مسؤول.
 
* ولكن قيل إنك تدخلت لتخفيف عقوبة محمود عبد الرازق شيكابالا؟
- لم أتدخل في أي شيء، وأعضاء ورئيس لجنة الانضباط رجال قضاء ولن يقبلوا بذلك.
 
* وهناك استياء على احتفالك مع لاعبي الزمالك بكأس السوبر المصري... ما تعليقك؟
- أولا لم أحتفل مع لاعبي الزمالك... تقابلنا في الممر، فهنأت اللاعبين، ثم ذهبت لتسليم درع الدوري للأهلي، وكنا نضحك، ومازحت اللاعبين. لماذا لم يقل إنني احتفلت مع لاعبي القلعة الحمراء، وهل الفرح والسعادة بات ممنوعًا.
 
* كيف ترى انتظام المسابقات المحلية في مصر؟
- المسابقات تسير بشكل جيد ومنتظمة إلى أقصي قدر ممكن وليس هناك أي تاجيل سوى لقرارات الأمن ويكفي ما حدث في مباراة الأهلي والزمالك الأخيرة بالدوري، فقد كان الأمر واضحًا، ولن نتراجع مطلقًا حتى مع رفض القلعة البيضاء خوض تلك المواجهة.
 
* من تتوقع أن يحسم لقب الدوري المصري؟
- أنا حاليًا مسؤول عن إدارة الكرة في مصر ولكن يمكن أن أتحدث عن نادٍ بعينه ولكن طبقًا لجدول المسابقة فإن الأهلي في صدارة المسابقة.
 
* كيف ترى مشوار المنتخب المصري؟
- ندعم حسام البدري المدير الفني في مهمته الصعبة، لقد تسلم المهمة وهو قادر على إعادة الفراعنة إلى الطريق الصحيح.
 
* ولكن المنتخب المصري يحتل المركز الثالث في مجموعته والموقف صعب!!
- البدري ولاعبوه قادرون على الفوز في مباراتي توجو، والأمر سيتغير بعدها في المجموعة السابعة، وقادرون على التأهل لبطولة أمم أفريقيا 2021 بالكاميرون، بل واثق أنهم سيصلون إلى ما هو أبعد من ذلك.
 
* بمعنى؟
- طموحي ليس التأهل فقط، ولكن المنافسة على «كان 2021».


 
* وهل المنتخب المصري قادر على ذلك؟
- نعم... لدينا جيل رائع ومميز بقيادة محمد صلاح وترزيجيه ومصطفى محمد ومحمد الشناوي وحجازي وطارق حامد وجميع اللاعبين... نحتاج فقط إلى التخطيط السليم والتوفيق وبعدها سننافس على أمم أفريقيا ونتأهل لكأس العالم 2022.
 
* هل انتهت أزمة محمد صلاح مع المنتخب المصري؟
- تحدثت معه مرات كثيرة... والتقيت به في لندن حيث كنت في رحلة عمل، وأوضحت له بعض النقاط... هو لاعب كبير ومصري حتى النخاع... شديد الوطنية... قال لي إنه لا يمكن أن يتخلى عن تلبية نداء بلاده التي صنعت اسمه، وأنا أثق به وأدعمه... وجميع المصريين كذلك... ولا تنسى أنه واحد من أفضل 5 لاعبين في العالم، ولكنه في عيوننا الأفضل في الكون... وهو في قلوبنا».
 
* هل سيشارك صلاح مع المنتخب الأوليمبي المصري في طوكيو؟
- هذا الأمر سابق لأوانه، ولكن شوقي غريب المدير الفني أعلنها أنه يرغب في وجوده، ولكن هناك تنسيقا مع ناديه ليفربول ومديره الفني يورغن كلوب، ونحن نهتم أيضًا بمستقبل لاعبنا هناك، وسوف نصل إلى اتفاق يرضي جميع الأطراف.
 
* وماذا تتوقع للمنتخب الأوليمبي المصري في طوكيو؟
- حلمنا هو المنافسة على ميدالية هناك ولدينا جيل قادر على ذلك.
 
* متى ستجرى انتخابات اتحاد الكرة المصري؟
- حاليًا ننتهي من اللائحة الجديدة ونناقش الأمر مع الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) وهو سيقرر الموعد النهائي وأعتقد أنه سيكون عقب أولمبياد طوكيو مباشرة.