كورونا يوجه ضربة موجعة للسياحة في تركيا

تعرض قطاع السياحة في تركيا للتوقف التام تقريباً خلال شهر نيسان/أبريل وذلك مع انخفاض أعداد السائحين القادمين إلى البلاد بنسبة 99 بالمئة، بفعل قيود السفر المفروضة نتيجة انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد19-).

وأظهرت بيانات وزارة السياحة التركية اليوم الجمعة أن ما يقدر بنحو 24238 سائحا قد زاروا تركيا في شهر نيسان/أبريل، بانخفاض عن 29.3 مليون سائح زاروا البلاد في شهر نيسان/أبريل 2019.

وبمقارنة عام 2020 بعام 2019، فقد شهدت أعداد السائحين انخفاضاً بنسبة تصل لأكثر من 50 بالمئة خلال الشهور الأربعة الأولى من العام الحالي إلى 3.4 مليون سائح مقابل 7.8 مليون سائح خلال نفس الفترة من العام الماضي.

وقد استقبلت اسطنبول أكبر عدد من الزوار، ما يعادل نحو 3.2 مليون سائح في الأشهر الأربعة الأولى، حيث سجلت تركيا أكبر عدد من الزوار البلغاريين بمعدل 400000 زائر، تليها ألمانيا بما يزيد قليلاً عن 356000 زائر.

وقد استقبلت تركيا ما مجموعه 45 مليون سائح أجنبي في عام 2019، لتحقق إيرادات تقدر بنحو 5.34 مليار دولار.

وقد استأنفت تركيا هذا الأسبوع تلقي الطلبات من الخارج لاستئناف خدمات السياحة العلاجية للأجانب.

وبدأت الفنادق في منتجع أنطاليا المطل على البحر المتوسط بشكل منفرد الاستعدادات لإعادة فتح أبوابها مع الالتزام بمعايير السلامة الحكومية المطبقة للسيطرة على الوباء.

هذا وكانت قد أوقفت تركيا جميع الرحلات الدولية في 27 آذار/مارس الماضي للمساعدة في الحد من انتشار وباء كورونا.