عمره 17 عاماً.. سقوط العقل المدبر لأكبر عملية اختراق لـ"تويتر"

ألقت السلطات الأمريكية القبض على شاب، 17 عاماً ، في فلوريدا، متهمة إياه بأنه "العقل المدبر" لعملية اختراق ضخمة لحسابات شهيرة على تويتر، وخداع حقق له أكثر من 100 ألف دولار في غضون ساعات.

وقال أندرو وارن مدعي هيلزبره في مؤتمر صحفي من فلوريدا أن المعتقل "ليس شابا عاديا وهو يبلغ من العمر 17 عاما"، مضيفا أن الهجوم كان "هجوما معقدا للغاية".

وقال إن المتهم يواجه 30 تهمة جنائية، بما في ذلك الاحتيال المنظم وسرقة هويات وقرصنة. ويمكن أن يتم اتهامه في فلوريدا كشخص بالغ في بعض الجرائم المالية.

وأعلن مدعون أيضا بوزارة العدل أن شخصين آخرين، يبلغان من العمر 19 و22 عامًا، متهمان بالتورط في عملية الاختراق.